أعاني من وسواس الموت وتحيط بي مشاعر الخوف فما العلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وسواس الموت وتحيط بي مشاعر الخوف، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2345639

7364 0 175

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمري ٢٦ سنة، وأعاني من وسواس الموت، بدأت مشكلتي قبل سنة وبشكل مفاجئ، عندما شعرت بالضيق والاكتئاب، وبدأت أشعر بالخوف والفزع، وفي الليل أتخيل بأنني سأموت، أو أن أبي أو أمي سيموتون -أطال الله في أعمارهم وحفظهم-، ثم تطورت الحالة وصرت أعاني من الهلع عند الخروج من المنزل، وأحدث نفسي بإمكانية حدوث أي شيء سيء، وظلت حالتي كما هي. 

أقرأ القرآن والأذكار، وأواظب على الصلاة، وبالفعل قلت الأعراض قليلا، وحينما رجعت إلى العمل أهملت الأذكار والقرآن، فعادت الأعراض بشكل أقوى من الماضي، فقدت شهيتي تماما، وسيطر علي الخوف، وأشعر بأن الوسواس يحدثني ويقول بأن الإنسان يشعر إذا اقترب الأجل فأخاف، والحالة الهستيرية تعاودني.

أعلم بأن كل هذه الأوهام مدخل من مداخل الشيطان للإنسان، لكنني لا أستطيع السيطرة على نفسي، مشاعر الخوف تحيط بي دائما، فلو تحدثت مع أحد الناس حول أسباب مخاوفي، أشعر فعلا بأن هناك أمرا ما سيحدث، وبعد وقوع الحدث يتكلم من أخبرته ويقول: (كأنه كان حاسا).

أحاول إقناع نفسي بأنها مجرد أوهام ووساوس من الشيطان، لكن الوسواس في كل مرة يوسوس لي ويقول: ما أدراك لعل هذه المرة الوساوس صحيحة؟ ولدي تفسير لكل كلمة، أو فعل، أو أي شيء صغير، هذه الأمور صغيرة مقابل معاناتي.

بعد ذلك بحثت عبر موقعكم عن حل، ووجدت أن الدكتور محمد عبد العليم وصف لحالة مثل حالتي دواء البروزاك ٢٠، وبدأت باستخدامه أسبوعا كاملا حبة واحدة، وأحسست بالفرق، وبعد أسبوع رجعت الحالة نفسها، فبدأت حاليا بتناول حبتين، هل من المسموح تناول هذا القدر؟ مع العلم أني أمارس الرياضة أيضا بشكل يومي.

أعتذر عن الإطالة، ولكن سؤالي الأخير، هل يتضارب دواء البروزاك مع المكملات الغذائية التي يستخدمها الرياضيون مثل البروتين أو الكرياتين أو الأحماض الأمينية؟

وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الرحمن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فعلاً أنت تعاني من وسواس الموت، ووسواس الموت قد يكون جزءًا من الاضطراب الوسواسي القهري، وقد يكون جزءًا من القلق والخوف، وتعاني أيضًا من رهاب الخروج، وهذا مصاحب طبعًا لنوبات الهلع، خوفًا من حدوث نوبة هلع عندما يخرج الشخص ولا يجد أحدًا يساعده أو العناية الكافية، لذلك يحصل له رهاب الخروج من المنزل.

البروزاك -يا أخي الكريم- فعّال في الوسواس والاكتئاب، ولكنّه غير فعّال في نوبات الهلع والرهاب، وأنا شخصيًا في هذه الحالات أفضل الـ (سبرالكس) عشرة مليجرام، تبدأ بنصف حبة ليلاً لمدة أسبوع، ثم بعد ذلك حبة كاملة، ويجب أن تنتظر لمدة ستة أسابيع حتى تحصل النتائج المرجوة، وكذلك بالنسبة للبروزاك -يا أخي الكريم- لا تتوقع منه حدوث نتائج قبل مرور ستة أسابيع، ما يحصل في الأسبوع الأول هذه حالة نفسية، فيجب عليك إذا بدأت بكبسولة واحدة (عشرين مليجرامًا) تنتظر لمدة أسابيع، وإن كان هناك تحسُّن جزئي، فبعد ذلك يمكنك أن ترفع الجرعة إلى كبسولتين، أو بعد أسبوعين آخرين، حتى إلى ثلاث كبسولات، مسموح به في حالة البروزاك.

ولا تعارض مع البروزاك والمكملات الغذائية للرياضيين، كما أنه لا تعارض مع السبرالكس ومكمِّلات الغذاء للرياضة.

فعندك الخيار، إمَّا أن تستمر في البروزاك وتعطيه وقتًا حتى ستة أسابيع، ثم تزيد الجرعة، أو تتوقف عنه وتبدأ في استعمال السبرالكس بالطريقة التي ذكرتها لك، وبعد التحسُّن يجب عليك الاستمرار فيه لفترة لا تقل عن ستة أشهر.

وللفائدة راجع علاج الخوف من الموت سلوكيا: (261797 - 272262 - 263284 - 278081).

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السودان لدن احمد

    شفاك الله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً