الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من ألم المعدة وانتفاخات وتغير لون البراز بعد علاج الأميبا والصديد.. فلم؟
رقم الإستشارة: 2349554

5036 0 155

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرجو إفادتي في أمري، وأنا شاكرة وأقدر جهودكم.

قبل ثلاثة أشهر أصبت بالتيفوئيد، وتعالجت لمدة عشرة أيام، ثم قمت بإعادة التحليل، والنتائج سليمة، بعد شهر من العلاج عانيت من الآلام الحادة والمنتشرة في جوانب البطن الأيمن والأيسر، ومغص، وآلام في المعدة، ولدي شعور بالرغبة في التقيؤ، وانتفاخات، وغازات، وحرقان بالمعدة، وإسهال أحيانا، وكذلك وجود المخاط في البراز.

أجريت تحليل البراز، وتبين أنني أعاني من أميبا هستولوتيكا، وكمية صديد كبيرة في الأمعاء.

وصفت الطبيبة فلاجيل 500، ثلاث حبات في اليوم، لمدة عشرة أيام، علما أنني لم أقم بإعادة التحليل بعد انقضاء العشرة أيام.

ومع استمرار الأعراض والآلام مستمرة لم تختفي، وصفت الطبيبة فلاجيل ثلاث مرات يوميا لمدة خمسة أيام أخرى، مع المضاد الحيوي، وذلك لإخراج الصديد، ولمدة خمسة أيام، وقد أعدت التحاليل منذ يومين، وتبين بأنني شفيت من الأميبا والصديد، والتحاليل بأنني أعاني من عسر الهضم، وبالفعل ففي الفترة الأخيرة عندما أتناول أي شيء صغير أشعر بالامتلاء، ولدي رغبة في التقيؤ، ومغص، وغازات في المعدة والبطن، وإسهال، ومخاط مع البراز، وليونة مع اصفرار لون البراز، وأحيانا يكون البراز باللون الأحمر، ولكنه غالبا أصفر، وأصبحت أشك في نتيجة التحليل، فبماذا تنصحونني؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم معاذ حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فحسب ما ورد في الاستشارة من أعراض: شعور بالامتلاء، ورغبة في التقيؤ, ومغص وغازات في المعدة والبطن, وإسهال، ومخاط مع البراز, و لون البراز أحمر أحيانا، ينصح بإجراء تحليل للبراز، مع إجراء مزرعة أيضا لمعرفة السبب في هذه الأعراض, ونوعية العامل المسبب للمرض, وتحديد الخطة العلاجية المناسبة.

وينصح حاليا باتباع حمية غذائية خفيفة تعتمد على الأطعمة والخضار المسلوقة, والشوربة الخفيفة, والابتعاد عن الدهون والدسم والحلويات, مع التأكيد على ضرورة اتباع قواعد تنظيف وتعقيم الخضار والفواكه الطازجة قبل تناولها, والحرص على تناول الطعام المحضر في المنزل, وتجنب تناول الطعام في المطاعم, مع الالتزام التام بقواعد النظافة العامة، وأهمها غسل اليدين بشكل جيد بعد الخروج من الحمام, وقبل الطعام.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً