الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل من أعراض مرض السيدا الطفح الجلدي في كامل الجسم؟
رقم الإستشارة: 2351387

2527 0 105

السؤال

السلام عليكم.

لم أكمل جرعة المضاد الحيوي الميترودينازول، فوجدته مرة أخرى بعد مدة قصيرة، فتناولته، فهل من الممكن أن يسببب لي طفحا جلديا؟ مع العلم أني أصبت بطفح جلدي في كامل جسمي إلا وجهي والجهاز التناسلي بعد مدة قصيرة من تناوله، وأنا الآن خائف من أن يكون الطفح سببه مرض السيدا.

فهل الطفح الذي أصابني من أعراض السيدا الأولية؟ طفح في كامل الجسم ما عدا الوجه والجهاز التناسلي، أرجو الإجابة، فأنا في حيرة من أمري.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأعراض الأولية للإصابة بفيروس مرض نقص المناعة المكتسبة تظهر في الغالب بعد أسبوع إلى 6 أسابيع من التعرض للفيروس، وهي أعراض ليست خاصة للإصابة بذلك الفيروس تحديدا، ويمكن أن تظهر في بعض الأمراض والمشكلات الجلدية الأخرى، ومن أهم تلك الأعراض ارتفاع درجة الحرارة، صداع، تضخم في الغدد الليمفاوية، طفح جلدي واحمرار بالأطراف والجسم يشبه الإصابات الفيروسية المختلفة والحساسية الدوائية، وربما تظهر قرح بالفم وبعض الأعراض الأخرى.

تظهر الأجسام المضادة للفيروس بالدم في غضون أسبوعين، وفي بعض الحالات التي يكون فيها الفحص سلبيا في ذلك الوقت، نحتاج إلى إعادة الفحص مرات أخرى لاحتمال تأخر ظهور الأجسام المضادة في بعض الحالات التي تكون الشكوك بالإصابة عالية، ولكن ذلك ليس الأمر العادي.

إذا كانت الأعراض حدثت في الوقت المذكور في الفقرة السابقة بعد احتمال التعرض للفيروس ومشابهة إكلينيكيا لما ذكرت، وهناك تاريخ مرضي لحدوث اتصال جنسي أو نقل دم أو وسيلة انتقال أخرى، فهنا يجب الذهاب إلى الطبيب المتخصص مثل طبيب الأمراض الجلدية وطبيب الأمراض المعدية و القيام بالفحوصات المطلوب.

فحص الأجسام المضادة للفيروس هو الفحص المطلوب في الفترة الحالية، وحسب تقدير الطبيب طلب فحوصات أخرى.

إذا كانت الأعراض ليست بالشكل المذكور، وتحليل الدم سلبي فلا تقلق، وأفضل زيارة طبيب أمراض جلدية مشهود له بالكفاءة كما ذكرت لتقييم حالتك جيدا، وإذا ما كان الطفح الجلدي المذكور هو مرض جلدي معروف، أو حساسية دوائية من العلاج المذكور بالاستشارة، وعمل ما يلزم إذا كانت هناك شكوك حقيقية بإصابتك بذلك الفيروس.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً