الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من انزلاق غضروفي بين الفقرة الخامسة والسادسة
رقم الإستشارة: 2357748

2244 0 92

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عندي انزلاق ما بين الفقرة الخامسة والسادسة، والألم ينزل أسفل الورك ويمتد لساقي اليسرى، حتى أصبحت الحركة صعبة ومؤلمة عند الحركة والنوم والجلوس، بمعنى أنه لا تريحني أي وضعية، هل يمكن أن أعرف ما هو العلاج أو المسكنات التي تصلح لهذا الألم؟

ولكم جزيل الشكر والتقدير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لم تذكر إن كنت قد أجريت صورة بالرنين المغناطيسي؛ للتأكد من وجود الانزلاق الغضروفي، وعلاج الانزلاق الغضروفي يكون بتناول المسكنات ومرخيات العضلات لمدة ستة إلى ثمانية أسابيع، ومن هذه الأدوية: Diclofenac K 50 مرتين في اليوم أو FEldene 20 mg مرة واحدة في اليوم أو tilcotil 20 مرة واحدة في اليوم.

ويتم تناول واحد من هذه الأدوية بعد الطعام، بالإضافة إلى دواء مرخي العضلات مثل: myogesic ثلاث مرات في اليوم، فإذا لم تتحسن الأعراض خلال هذه الفترة، فإن الطبيب المعالج يجب أن يقيم الوضع، وإذا لم تكن قد أجريت صورة بالرنين المغناطيسي، فسيقوم الطبيب بإجرائها، وقد تحتاج للتدخل الجراحي.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً