الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نزول الدم بعد دم الإجهاض، هل هو نزيف أم دورة؟
رقم الإستشارة: 2369712

21334 0 95

السؤال

السلام عليكم

أجهضت في 14 مارس بواسطة عقار الإجهاض، واستمر النزيف 7 أيام، وفي تاريخ 16 أبريل نزل علي دم، هل هو نزيف أم دورة؟

بطبيعتي ليس لدي أعراض دورة نهائيا، لذلك لا أعلم إن كان نزيفا أم دورة شهرية؟ وهل يجوز لي أن أصلي؟

جزاكم الله عنا خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Hala حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عوضك الله بكل خير, وجعل صبرك واحتسابك في ميزان حسناتك يوم القيامة.

إن الدورة الشهرية الأولى تنزل عادة بعد الإجهاض بمدة تتراوح من 4-6 أسابيع, لذلك يمكن القول بأن ما شاهدتيه من دم بتاريخ 16 إبريل هو عبارة عن دم الدورة الشهرية, لأنه صادف بعد الإجهاض بشهر أو تقريبا 5 أسابيع, وحدث بعد فترة من الطهر.

أسأله جل وعلا أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية, وأن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب.

------------------------------------------------
انتهت إجابة: د. رغدة عكاشة -استشارية أمراض النساء والولادة وأمراض العقم-،
وتليها إجابة: د. حسن شبالة -مستشار شؤون أسرية-.
------------------------------------------------

أولا: لا بد من تنبيهك إلى حكم الإجهاض شرعا: فقد أجمع أهل العلم على حرمة الإجهاض إذا أتم الجنين مائة وعشرين يوما، لأنه بعد الطور الثالث ‏وهو تمام المائة وعشرين يوماً، يكون قد نفخ فيه الروح، وفي إجهاضه قتل للنفس التي حرم ‏الله، إلا إذا كان في استمرار الحمل خطر محقق على حياة الأم، ولم يكن ثم سبيل ‏آخر لإنقاذ حياتها إلا الإجهاض، وأما قبل أن ينفخ فيه الروح فيحرم أيضاً لأنه إفساد ‏للنسل، إلا إذا كان ثم مصلحة شرعية، أو دفع ضرر متوقع، وليس هناك فترة يسمح فيها بالإسقاط شرعا إلا بضوابط.

وعليه: إن كان وقع الإجهاض منك عمدا بدون سبب شرعي مقبول، فالواجب عليك التوبة والاستغفار من ذلك، والندم على ما فات وعدم العودة إلى مثله.

وبخصوص ما سألت عنه حول الدورة الشهرية: فالذي يظهر من وصفك أن الدم نزل منك بعد شهر تقريبا من انقطاع دم الإجهاض، وهذا يعني أنه دم حيض، وأنها دورتك الشهرية؛ وخاصة إذا كان فيه وصف دم الحيض من الرائحة واللون، وعليه: فيلزمك في هذه الحالة ترك الصلاة والصوم حتى ينقطع دم الحيض وتغتسلي.

وفقك الله لما يحب ويرضى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً