الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نبض مستمر في أسناني يزعجني، فهل هناك طريقة للتخلص منه؟
رقم الإستشارة: 2371118

19852 0 74

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من نبض في أسناني بشكل متواصل لا يتوقف منذ قرابة سنة، والنبض من الناحية اليمنى أقوى قليلا، وأكثر من طبيب أكد أن أسناني سليمة -بعد عمل أشعة للأسنان-، طبيب واحد فقط أخبرني بأن حشوة الناب لا تصل إلى آخر الجذر، وأنه إذا شعرت بألم في الناب علي العودة للطبيب، علما أني أشعر بشد في الناب أحيانا وليس ألما قويا.

وقال أحد أطباء الأسنان: قد تكون لدي مشكلة في الجيوب الأنفية، أو مشكلة وعائية، عملت أشعة للجيوب الأنفية، واتضح وجود التهاب مزمن في الجيب الأيمن، وقرر الطبيب القيام بعملية تنظيف للجيب الأنفي من الصديد، والآن وبعد مرور أكثر من أسبوع على العملية ما زال النبض في أسناني مستمرا.

أشعر بنبض قوي يزعجني في عنقي منذ أكثر من سنة، وقد عملت تحليلا للغدة الدرقية، و كانت النتيجة سليمة، هل يوجد علاقة بين النبض القوي في عنقي وأسناني؟ وهل للأوعية الدموية علاقة بذلك؟ أو قد يكون هناك مشكلة في حشوة الناب؟ أم أقوم بعمل أشعة للفك العلوي، أو الوجه كاملا، لأعرف هل يوجد مشكلة أم لا؟

أرشدوني لأني تعبت جدا من هذا النبض في أسناني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Nada حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أهلا بك -أختي الكريمة- في موقع استشارات إسلام ويب.

إن الجهاز الوعائي الدموي هو جهاز واحد، يعمل كشبكة يصل الدم إلى جميع أنحاء الجسم عن طريق تفرعات كثيرة، تصل لأدق أعضاء الجسم؛ لتوصل الأكسجين والعناصر اللازمة لعمل أجهزة الجسم، وتنقل الفضلات من جميع الأعضاء لطرحها خارج الجسم عن طريق الجهاز اللمفاوي.

إن وجود إحساس نابض في الفك دليل على وجود أذية ضاغطة من خراج، أو أذية إنتانية تحت الأسنان، ومن المفترض أن تظهر بالفحص أو الأشعة، ويكون الحل بعلاج هذا الإنتان.

وفي كثير من الأحيان يختلط التهاب الجيب الفكي الحاد أو المزمن مع ألم الأسنان، كون الأعصاب المغذية للأسنان العلوية تمر من الجيب الفكي، فأي أذية ضاغطة ضمن الجيب تعطي إحساسا بألم نابض في الأسنان في نفس الجهة.

بعد الانتهاء من علاج التهاب الجيب الفكي المزمن، قد يحتاج الشفاء الكامل فترة من الوقت تصل إلى 3 أسابيع؛ لتقييم الألم بشكل صحيح، وفي حال استمرار الألم والإحساس النابض يفضل الكشف عن أي إنتان فموي حول الأسنان وعلاجه، وفي حالات نادرة، وإذا استمر الإحساس النابض، يفضل استشارة طبيب الأمراض العصبية، فقد يكون النبض مرتبطا بتوتر نفسي أو إرهاق أو أذية عصبية.

أسأل الله لك التوفيق والسداد، مع أطيب الأماني.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: