الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ينتابني خوف أو ارتباك وشعور لا أعلم ما هو في مواقف عديدة
رقم الإستشارة: 2380431

921 0 70

السؤال

السلام عليكم

ينتابني خوف أو ارتباك وشعور، لا أعلم ما هو في مواقف عديدة؟! منها مثلاً إذا طلب مني دكتوري في الجامعة أن أقرأ أشعر بدقات قلبي تتسارع، مما يؤثر علي، حيث أني أجد صعوبة في تنظيم النفس.

ذلك يحدث أيضاً في المناسبات وفي الإمامة، أو إذا مزح معي أحد في القاعة أمام الجميع أبتسم، وتظهر على ابتسامتي علامات الخجل، أو الخوف، لا أعلم ما هو تحديداً، لكني لا أجد الخوف من الشخص نفسه، وأخاف من الموقف، أشعر أني أفضل من ذلك.

لدي شخصية جميلة مع إخوتي وأقربائي، لكنها تختفي أمام الناس!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ يوسف حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنك تعاني من رهاب اجتماعي واضح، وهذه الأعراض التي تشكو منها هي أعراض القلق والتوتر التي تصيب الشخص في مثل هذه المواقف.

علاجك إما أن يكون علاجاً دوائياً أو علاجاً سلوكياً معرفياً، وعليك بالاستمرار في مواجهة هذه المواقف وعدم التهرب منها.

يمكنك تناول اندرال من 20 إلى 40 مليجراما قبل هذه المواقف، وهذه ستؤدي إلى تقليل ضربات القلب، والارتباك الذي يحصل معك، وبالتالي يمكنك المواجهة، لأنه عندما تحصل زيادة في ضربات القلب والارتباك فهذه بدورها تؤدي إلى أن يتفادى الشخص هذه المواقف.

لكن إذا لم يحصل الارتباك ولم تحصل زيادة في ضربات القلب فهذا يساعد في الاستمرار في هذه المواقف ومواجهتها، وبالتالي يقل الخوف منها والعامل النفسي ويمكن أن يعيش الشخص حياة طبيعية ويتخلص من هذا.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً