الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من شعور الخدر والتنميل في الخد الأيسر، فما السبب؟
رقم الإستشارة: 2382738

27215 0 66

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

شعرت بألم وانتفاخ وتنميل في الخد الأيسر منذ ثلاثة أشهر، ويزداد الخدر ناحية الفم والفك، راجعت طبيب الأسنان، وعملت بانوراما، ولم يظهر شيء.

بعدها بفترة خف الانتفاخ واختفى تدريجيا، ولكن لا يزال الخدر مستمرا، راجعت طبيب الأسنان مرة أخرى، وأخبرني بوجود خراج لم يكن ظاهرًا في الأشعة، وتم تنظيف السن فخف الخدر بنسبة 75٪ ، وعمل أشعة بانوراما ثانية ولم يتم تحديد شيء.

بعد أسبوعين عاد الخدر من جديد، تحديدا في الشفة السفلى والذقن كاملا، ولا أعلم ما السبب؟ وهل التدخين سبب؟

أرجو منكم الرد على استفساري، وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ بشائر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أهلا بك -أختي الكريمة- في موقع استشارات إسلام ويب.

إن خدر الشفة مسألة يجب التحري عنها بدقة؛ لمعرفة المسبب، ولا يجوز إهمالها، فوجود خدر في الشفة يدل على وجود خلل في نقل الإحساس من العصب المغذي للشفة والذقن، وهو الفرع الذقني من العصب الفكي السفلي، فرع عصب مثلث التوائم، وقد يكون هذا الخلل ناتجا عن:
1- أذية ضاغطة على العصب ضمن المركب الفكي الوجهي، كالأكياس أو الخراجات الفكية الفموية.
2- أذية دماغية ضاغطة على العصب.
3- تخريش العصب بإبر البنج الملوثة عند الطبيب، أو نتيجة خلع الأسنان الراضة.
4- الحساسية والبثور الجلدية.
5- اضطراب الشوارد والدورة الدموية.
6- مرافق لأورام الفم الأولية أو الثانوية.
7- اضطراب سكر الدم.

يجب عليك مراجعة طبيب متخصص بأمراض الفم أو جراحة الفم والفكين، وإجراء فحص دقيق للنسج الفموية والعظمية المحيطة بالاستعانة بالتصوير الطبقي المحوري، وهذا يعود لطبيبك، وفي حال نفي أية مشكلة فموية يجب التحري عن المسببات الأخرى، كالأذية العصبية عند جراح الأعصاب، كما يجب إجراء تحاليل للدم تشمل نسبة سكر الدم والشوارد وصورة الدم الكاملة و CRP والتوسع بطلب التحاليل، إذا رأى الطبيب ضرورة بعد قراءة نتائج هذه التحاليل.

من المرجح وجود كيس التهابي ضمن الفك ضاغط على العصب الذقني، وتسبب بخراج وتورم في المنطقة، كما ذكرت والعلامة على هذا تراجع الخدر بعد فتح السن، ولكن قد يكون العلاج أنجز بشكل غير كامل، مما أدى إلى بقاء هذا الكيس، واستمر الضغط على العصب، لذلك قلت لك أن تراجعي طبيب جراحة الفم، وفي حال كان هذا السبب يكون الحل بسيطا جدا، إما بإزالة الكيس جراحيا وبجلسة واحدة، أو خلع السن المسبب وتنظيف العظم لإزالة أي سبب انتاني.

لا داعي للقلق، ولكن ذكرت أكثر المسببات شيوعا لخدر الشفة ذات المنشأ غير الفموي لعلاجه إن وجد بشكل مبكر، وتجنب أي اختلاط قد يحدث مستقبلا.

أسأل الله لك الشفاء العاجل ودمت بصحة وعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً