الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أتنفس من الفم ولدي مشاكل في الأسنان، فما رأيكم؟
رقم الإستشارة: 2383032

1423 0 59

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

عمري ٢١ سنة، أعاني من انحراف في الأنف وتنفسي كله من الفم ١٠٠% منذ الصغر، وإلى الآن، وأصبح الفك العلوي ضيقا وأسناني متراكبة، وسأجري عملية تعديل الانحراف قريبا إن شاء الله، ولكن السؤال هل سيرجع تنفسي من الأنف بعد أن ينفتح أنفي أم سيبقى التنفس من الفم باعتبار أني اعتدت على التنفس من الفم منذ الصغر؟ وهل سيرجع مجرى تنفسي بعد العملية إلى الأنف تلقائيا وبسهولة أم سأضطر أن أتعود عليه لفترة طويلة؟ لأنني لا أستطيع تخيل أنني سأتنفس من الأنف باعتبار أنني أمضيت حياتي كلها أتنفس من الفم وبسهولة وقد مللت من هذه الحالة؛ لأنني عندما أستيقظ أجد فمي كله أوساخ.

وهل هناك احتمال أنه لن يرجع تنفسي من الأنف حتى وإن فتح الأنف بالكامل باعتبار أنني أمضيت حياتي كلها أتنفس من الفم؟

وهل سيؤثر الفك العلوي المتراكم على استرجاع تنفسي من الأنف بعد العملية باعتبار أنني لا أستطيع إغلاق فمي بالكامل بصورة طبيعية بسبب الفك العلوي؟ ولا أستطيع إجبار نفسي بإغلاق فمي بسهولة لفترة طويل بسبب الفك المتراكب، والمشكلة أنني لا أستطيع الذهاب لطبيب الأسنان وعمل تقويم وتنفسي من الفم.

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حسين حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لديك اضطراب في الأنف يتمثل في الانسداد وعدم القدرة على التنفس الأنفي, واضطراب في الفك العلوي يتمثل في تراجع الفك بحيث لا تتمكن من إطباق الفكين على بعضهما.

بالتأكيد لا بد من العلاج على مراحل ففي البداية عليك إصلاح الحاجز الأنفي وسيتحسن التنفس بشكل جذري في حال نجاح العملية.

بالنسبة لكونك متعود على التنفس الفموي: فبالتأكيد ستجد صعوبة في البداية على التنفس الأنفي، وعليك بالاستمرار في ملاحظة تنفسك وإغلاق الفم بحيث تتعود على الوضع الجديد، وقد يستغرق الأمر أشهرا لتحقق ذلك بالتزامن مع علاج الفك العلوي لديك، حيث أن هذا شرط لنجاحك في استعادة التنفس الأنفي.

وأما الفك العلوي فهناك خيارات عديدة من التقويم للجراحة لا بد من استشارة جراح الفم والفكين بهذا الشأن حتى يتحقق الإطباق وتتمكن من إغلاق الفم والتنفس الأنفي.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.
__________________________________________
انتهت إجابة الدكتور/ باسل محمود سمان -استشاري أمراض وجراحة الأذن والأنف والحنجرة-.
وتليها إجابة الدكتور/ أنس العطية -استشاري أمراض الفم والأسنان والوجه والفكين- __________________________________________

أهلا بك -أخي الكريم- في موقع استشارات إسلام ويب.

للتنفس الفموي مشاكل كثيرة على الأسنان والفكين، ومنها: ضيق في الفك العلوي، والعضة المفتوحة الأمامية، وبروز الأسنان، وجفاف الفم، وكثرة النخور، وخصوصا في الأسنان الأمامية، وفي هذه الحالات ينصح بإجراء علاج في المراحل المبكرة من العمر، ويكون العلاج في المراحل العمرية المبكرة بحل مشكلة التنفس الفموي مرافقا للعلاج بالأجهزة التقويمية، ولا ينفع أي علاج تقويمي دون حل مشكلة التنفس الفموي أولا.

ولكن في المراحل المتقدمة من العمر أي بعد عمر 15-17 سنة قد لا ينفع أي علاج تقويمي محافظ، ويكون العلاج حتما بإعادة الوظيفة التنفسية الأنفية أولا، ومن ثم نفكر بالعلاج التقويمي.

ثانيا: ويكون العلاج التقويمي تحت إشراف طبيب التقويم، وبعد دراسة الصور الشعاعية للفكين والأسنان وبناء عليها قد نكتفي بالعلاج التقويمي المحافظ بالأسلاك والحاصرات، أو قد نلجأ للخيار الجراحي في الحالات المعقدة، والتي يصعب علاجها بالطرق التقويمية المحافظة، وذلك بالتعاون بين طبيب جراحة الفم وطبيب التقويم للوصول إلى العلاج الأنسب، وتحسين الناحية الوظيفية والجمالية للفكين والأسنان.

أسأل الله لك الشفاء العاجل، مع أطيب الأماني.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً