الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي الإجراءات التي يجب علي عملها قبل التلقيح الصناعي؟
رقم الإستشارة: 2387171

2185 0 40

السؤال

السلام عليكم.

متزوجة منذ سنة وأربعة أشهر ولم أحمل، فراجعت الطبيبة، وعملت الفحوصات اللازمة، ثم قررنا عمل تلقيح صناعي، وبدأت مرحلة أخذ إبر التنشيط.

هل كان يجب علي عمل صورة ملونة للرحم والقنوات لمعرفة السبب؟ وهل يؤثر هذا على نسبة نجاح التلقيح؟ وهل يجب علي عمل فحوصات غير السونار؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Naya حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يتم التلقيح الصناعي في أحد المراكز الطبية المشهود له بالنتائج الجيدة، لأن نسبة النجاح في المرة الأولى لا تتعدى 30%، والتصوير الملون لا يؤثر على عملية التلقيح ولا يتعارض معها، حيث أن التلقيح يبدأ بمرحلة تحفيز المبيض لإنتاج أكثر من بويضة لزيادة فرص نجاح العمليّة، ويتم مراقبة هذه المرحلة بجهاز الموجات فوق الصوتية أو السونار، وتحديد الوقت المناسب للبدء بمرحلة الحصول على البويضات، ولا علاقة للتصوير الملون بهذه المرحلة.

ثم تأتي بعد ذلك مرحلة التخصيب، حيث تضاف الحيوانات المنوية إلى البويضات، وفي حال عدم حدوث التخصيب المباشر يقوم الطبيب باللجوء لاستخدام عمليّة التخصيب من خلال حقن الحيوانات المنويّة بالبويضة فيما يُعرف بالحقن المجهريّ، ثم تبدأ بعد ذلك مرحلة زراعة الأجنة، حيث تعطى البويضات الفرصة للنمو والانقسام قبل نقلها للرحم، ثم يتم نقلها بعد ذلك للرحم، ويتم ذلك بعد حوالي 5 أيام من الحصول على البويضة، وينجح الحمل إذا حدث انغراس البويضة المخصبة في بطانة الرحم.

والمفروض إن تمت متابعة بطانة الرحم وقياس سماكتها للتأكد من صلاحية الرحم لاستقبال البويضة المخصبة، والمفروض أنه تم التأكد من عدم وجود فقر دم، وتم تناول حبوب فوليك أسيد قبل التفكير في التلقيح المجهري، مع أهمية عدم وجود التهاب في الفرج أو المسالك البولية، مع أهمية فحص عامل ريسس RH factor، وهو أحد أهم فصائل الدم، أي تم فحص دوري شامل للاطمئنان على سلامتك الشخصية، وعلى الاستعداد لنقل البويضة المخصبة، وهي مسألة تتم بشكل روتيني ودقيق في المراكز التي يتم فيها التلقيح المجهري، فلا قلق -إن شاء الله-.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: