هل تنصحوني بالأولانزبين لمعالجة القلق والخوف والتأتأة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تنصحوني بالأولانزبين لمعالجة القلق والخوف والتأتأة؟
رقم الإستشارة: 2387549

1210 0 74

السؤال

السلام عليكم

عمري 21 سنة، طالب في المرحلة الأخيرة في الكلية، وأعاني من التأتأة والقلق والخوف والتردد عند الكلام، خصوصا في المواقف العامة.

قرأت بعض الاستشارات عن موضوع التأتأة في صفحتكم، ورأيت بأنكم تنصحون ببعض العقاقير والأدوية التي تساعد في تقليل التوتر والخوف والتأتأة، فاشتريت عقار الأولانزبين (زيروكاست) على شكل حبوب 5 ملغرام.

هل تنصحوني باستخدامه؟ وكيف أستخدمه؟

مع جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فأسأل الله تعالى أن يحلّ هذه العقدة من لسانك، وأدعو لك بدعاء القرآن: رب اشرح له صدره، ويسّر له أمره، واحلل عقدة من لسانه، يفقهوا قوله.

ثانيًا: لا بد أن تُغيِّر مفاهيمك حول نفسك، التأتأة التي تحسّ بها ناشئة من القلق والتوتر ومراقبة النفس، فلا تُراقب نفسك أبدًا، وكن أكثر ثقة في مقدراتك، واحرص على لغتك الجسدية وتعبيرات وجهك، وتكلَّم ببطء.

تعلَّم تلاوة القرآن وتدارسه، دراسة القرآن وقراءته بتؤدة وتجويد وفهم يُطلق اللسان -أيها الفاضل الكريم-.

قمْ بتمثيل بعض الأدوار الدرامية، كأن تتصور نفسك أنك تخطب أمام مجموعة كبيرة من الناس، أو تقوم بتقديم عرض، وقم بذلك في البيت، تصور أنه قد طُلب منك أن تُصلي بالناس في المسجد، أو تخطب خطبة الجمعة، حيث إن الإمام لم يصل في الوقت المحدد لسببٍ ما، هذه تصورات ممتازة، مَن يُطبِّقها بصورة صحيحة يستفيد منها.

التعرُّض الخيالي أو تصور المواقف التي تحدثنا عنها يجب ألَّا يقل عن ربع ساعة، تدخل في كل التفاصيل.

تدرَّب على تمارين الاسترخاء، وإسلام ويب أعدت استشارة رقمها (2136015) أوضحنا فيها كيفية ممارسة هذه التمارين، فأرجو أن تتطلع عليها وتقوم بذلك.

برَّ الوالدين مهمٌّ جدًّا ويوفق الإنسان في حياته ويُطلق اللسان، هذه هي التدريبات العلاجية. أمَّا الدواء فهو يفيد؛ لأنه يُقلِّل القلق.

الـ (أولانزبين) يجب أن تتناوله بجرعة صغيرة، وهي اثنين ونصف مليجرام، خمسة مليجرامات تعتبر جرعة كبيرة بالنسبة لك؛ لأن هذا الدواء يُسبب النعاس أيضًا، وقد يزيد الشهية نحو الطعام، تناوله ليلاً، وأضف له دواء آخر وهو عقار (سيرترالين) والذي يُسمَّى تجاريًا (زولفت) تتناوله بجرعة نصف حبة يوميًا في أثناء النهار، وبعد عشرة أيام اجعلها حبة واحدة يوميًا لمدة ستة أشهر، ثم اجعلها نصف حبة يوميًا لمدة شهرٍ، ثم نصف حبة يومًا بعد يومٍ لمدة شهرٍ آخر، ثم تتوقف عن تناوله.

أمَّا الأولانزبين فهو اثنين ونصف مليجرام ليلاً لمدة ثلاثة أشهر، ثم تتوقف عنه.

إذا كنت تحس بخفقان في أثناء المواجهات فهنا تناول أيضًا عقار يُسمَّى تجاريًا (إندرال) بجرعة عشرة مليجرامات صباحًا ومساءً لمدة شهرٍ، ثم عشرة مليجرامات يوميًا لمدة شهرٍ آخر، ثم توقف عن تناوله.

التمارين الاسترخائية مفيدة جدًّا جدًّا، والحرص على تلاوة القرآن على شيخ بتجويد وفهم تُطلق اللسان، ويجب أن تتعلَّم كيف تربط الشهيق ببداية الكلام، فهذا مهمّ.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: