الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ضيق في التنفس وتعب عام عند أدنى مجهود
رقم الإستشارة: 2389764

1662 0 54

السؤال

عمري 22 سنة، منذ 5 أشهر، وأنا أعاني من ضيق في التنفس، وسرعة نبضات القلب، وكذلك أعاني من أصوات في البطن كثيرة، فأجريت تحاليل الغدة الدرقية، وفقر الدم، وكذلك فحوصات للقلب، وكلها كانت سليمة، فأصبحت حائرا من حالتي التي أعاني منها، لم أعد كما كنت من قبل، فقدت 16 كيلو، والغريب في الأمر هو أنني لم أعد أشعر بنفسي!

عدت لما كنت أعانيه من فقدان المشاعر، أصبحت غريبا عن نفسي، أسأل الله أن أجد حلا لديكم!

كما أنني أشعر بتعب كبير أثناء قيامي بأقل مجهود، فيصبح قلبي ينبض بسرعة، مع ضيق في التنفس، كما أنني أشعر دائما بعدم التوازن في جسمي، أشعر وكأنني سأسقط، وأن قلبي ينبض في جسمي كله، وخاصة بطني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عماد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فضيق التنفس، وفقدان الشهية والوزن، والشعور بالإحباط، وحالة الإرهاق والتعب لأقل مجهود، وتسارع نبض القلب مع سلامة فحوصات الدم، والقلب، والغدة الدرقية؛ يشير إلى وجود حالة اكتئاب ناتجة عن اضطراب في هرمون دوبامين، وسيروتونين، وهي هرمونات موصلة عصبية في الدماغ، ونقص هذه الهرمونات يؤدي إلى كل تلك الأعراض السابقة.

وهناك الكثير من الأدوية التي تناسب تلك الحالات، وتضبط مستوى هرمون سيروتونين في الدم، وتساعد في فتح الشهية للطعام، ومن بين تلك الأدوية تناول حبوب cipralex 10 mg، حيث نبدأ بجرعة 10 مج لمدة شهر، ثم جرعة 20 مج لمدة 10 أشهر إلى عام كامل، ثم جرعة 10 مج مرة أخرى لمدة شهر، ثم تتوقف عن العلاج، وبديلا عن ذلك تناول كبسولات بروزاك prozac 20 mg يوميا كبسولة واحدة لمدة 6 أشهر إلى عام كامل.

مع ضرورة أخذ قسط كاف من النوم؛ لأن الجسم يفرز مواد مسكنة ليلا أثناء النوم تسمى Endorphins، ولذلك يمكنك تناول حبوب melatonin ذات المنشأ الطبيعي التي تساعد في ضبط مستوى هرمون ميلاتونين في الدم ليلا، وبالتالي تساعد في النوم العميق، ويتم تناولها قبل النوم بساعة ليلا، وسوف ينعكس ذلك على حالتك الصحية العامة -إن شاء الله-.

يبقى بعد ذلك ضبط مستوى فيتامين D الذي يعاني معظم الناس من نقص شديد في مستواه، مما يؤثر في المفاصل والأربطة، ويؤدي إلى الشعور بالألم في الجسم، ولذلك يمكنك أخذ حقنة فيتامين D جرعة 600000 وحدة دولية، ثم تناول كبسولات فيتامين د الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية كبسولة واحدة أسبوعيا لمدة 12 أسبوعا.

ولا مانع من أخذ حقن مغذية للأعصاب مثل: neurobion يوما بعد يوم عدد 6 حقن، مع إمكانية أخذ حمام دافئ، مع بعض المساج للعضلات، ولا مانع من تناول كبسولات أو حبوب مسكنة للألم مثل حبوب بروفين 400 مج، وحبوب باسطة للعضلات muscadol أو myolgin أو غيرها ثلاث مرات في اليوم، وسوف يمن الله عليك بالصحة والعافية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً