أعاني من كثرة التبول وألم أسفل الظهر، ما العلاج المناسب؟
رقم الإستشارة: 2397369

869 0 40

السؤال

السلام عليكم
نفع الله بكم أمة محمد، وبارك بكم.

سؤالي هو: منذ فترة تقارب السنة عانيت من كثرة التبول وخصوصا في الليل قبل النوم، حيث أشعر دائما بأن المثانة عندي ممتلئة، وعند الذهاب لقضاء الحاجة تخرج بضع قطرات من البول، وفي النهار أذهب ثلاث مرات كل ساعة تقريبا.

قبل شهر ونصف ذهبت إلى طبيب، وطلب مني تحليل دم وتحليل بول وصورة تلفزيونية للمثانة والبروستات، وكانت النتيجة جيدة، إذ أن كل التحاليل والصور بينت أنه لا يوجد شيء، ولا حتى تضخم بروستاتا (عدا ترسبات crystals) فكتب لي عدة علاجات منها للترسبات، ونوع منها طلب مني الاستمرار عليه لشهرين وهو (prostatonin) وهذه الأعراض بدأت تخف ولله الحمد.

قبل شهر شعرت بألم متقطع أسفل ظهري، استمر لأسبوع بعدها انتقل الألم إلى رأس الخصية اليسرى، وصرت أشعر كأنه خط مستمر من ظهري حتى رأس الخصية اليسرى بشكل متقطع، يختفي عند الوقوف والمشي، عندها ذهبت إلى طبيب آخر عمل لي أشعة للكلى والمثانة وأعطاني مضادا حيويا من نوع (MEDOMYCIN) عندها اختفى الألم وطلب صورة طبقية لمنطقة الحوض، وبعد الصورة ذهبت له بالصورة وقال لي: إن جميع أعضاء المنطقة سليمة، حيث كان هناك التهاب على إحدى الكلى وذهب، وقال: إن سبب الألم قد يكون دوالي الخصية درجة ثانية، حيث طلب مني للتأكد عمل تحليل سائل منوي (هذا قول الطبيب) ولم أقم بالتحليل لغاية الآن.

المشكلة عادت على الرغم من التزامي بالعلاج المذكور أعلاه، فهناك ألم في أعلى (رأس) الخصية اليسرى وألم أعلى الفخذ الأيسر، يمتد إلى أسفل الظهر، يكون متقطعا بخط مستقيم يختفي عند الوقوف والمشي والنوم ويظهر عند الجلوس.

بالأمس شعرت بألم أسفل الخصية اليسرى يمتد إلى الفخذ الأيسر بشكل متقطع، يصل أحيانا إلى الركبة بخط مستقيم، اختفى اليوم إلا عند الجلوس فإنه يظهر، علما بأن هذه الآلام ليست قوية، فهي أشبه ما تكون بالوخز أو نوبات تذهب وتعود.

فما هي الحالة؟ وماذا يجب أن أفعل؟ علما أنني مارست العادة السرية مدة طويلة، وحاليا أمارسها كل أسبوع أو عشرة أيام مرة واحدة فقط، فهل أعمل تحليل السائل المنوي؟ أم صورة للتأكد من وجود دوالي الخصية؟

وجزاكم الله خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ جهاد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

إذا كان هناك ألم في الخصية فهذا يستدعي إجراء الفحص السريري، وإجراء تصوير تلفزيوني بالموجات فوق الصوتية للصفن (إيكو دوبلر للخصيتين) وذلك للوصول للتشخيص الصحيح ووصف العلاج المناسب، أما إذا كانت النتائج طبيعية فهذا غالبا يشير إلى احتقان في الجهاز التناسلي بسبب ممارسة العادة السرية، وعلاج هذه الحالة يكون بإفراغ المثانة وعدم حبس البول، وتناول إحدى المكملات الغذائية التي تحوي Saw Palmetto- Pygeum Africanum مثل PROSTAGUARD حبة مرتين يوميا لمدة شهر، أو تناول Sereona repens Permixon حبة مرتين يوميا لمدة شهر.

أخي الكريم: أنصحك بالتوقف عن ممارسة العادة السرية، والابتعاد عن كل ما يشجع لممارستها من المثيرات الجنسية بكافة أشكالها وألوانها، وذلك لكي تتجنب الآثار السلبية لهذه العادة السيئة، وعند التوقف النهائي عن ممارسة هذه العادة السيئة سوف تتراجع الأعراض التي تعاني منها تتدريجيا، إلى أن تختفي نهائيا مع مرور الوقت -بإذن الله تعالى-.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً