الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من مشاكل في القولون، أرجو تشخيص حالتي؟
رقم الإستشارة: 2397822

2714 0 25

السؤال

السلام عليكم

استشارتي عبارة عن مشاكل تحدث معي منذ ما يقارب سنة أو أقل، ولا أعرف من أين أبدأ الكلام؟

أعاني من مشاكل في الجانب الأيسر من بطني، فيحدث فيها أصوات غريبة جدا، وصوتها عال، كما أعاني من خروج الريح باستمرار، تقريبا كل 10 دقائق، ومن وجود بلغم باستمرار في حلقي وأنفي مما يؤدي لجرح أنفي، كما أعاني من رائحة كريهة تخرج من فمي وحلقي، وتراكم بعض الأكل في أنفي.

فأرجو تشخيص هذا الكم المؤرق من المشاكل، وما هو علاجه، وإلى أي طبيب متخصص أتجه؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ahmed حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

بالنسبة لأعراض الجانب الأيسر من البطن, وإخراج الريح فإن السبب غالبا هو غازات البطن، والتي تنتج من زيادة تقلصات في القولون، وللتخلص منها يفضل اتباع حمية غذائية مناسبة, إذ ينصح بالابتعاد عن الأطعمة الحارة كالفلفل والبهار والشطة والبصل والثوم، وكذلك التخفيف من الأطعمة الحامضة, والتخفيف من تناول الأشربة الغازية (بيبسي، سفن أب) وما شابه.

من الأطعمة المساعدة على تخفيف غازات القولون الكمون، ويمكن إضافته مع الأطعمة، أو رش المطحون منه على الطعام، وكذلك البابونج واليانسون والنعناع والزنجبيل والحلبة والشبت، وبذور الكراوية والقرفة والقرنفل، ويمكن استعمال الأدوية التالية عند اللزوم 200 ملغ duspatalin حبة مرتان يوميا، disflatyl حبة بعد الطعام تمضغ مضغا مرتين لثلاث مرات يوميا، ويمكن تناولها عند اللزوم حتى بدون طعام.

ولا ننسى نصائح الحكماء (نحن قوم لا نأكل حتى نجوع، وإذا أكلنا لا نشبع), وكذلك النصيحة بعدم إدخال الطعام على الطعام، وإذا لم يتم التحسن فالأفضل المتابعة مع طبيبك؛ لإجراء بعض التحاليل، والدراسة اللازمة.

أما بالنسبة للأعراض المتعلقة بالأنف؛ فإنه ينصح بالمتابعة مع طبيب مختص بأمراض الأنف والأذن والحنجرة (ENT)؛ وذلك لإجراء الكشف الطبي، ووضع الخطة العلاجية المناسبة.

والله الموفق.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انتهت إجابة الدكتور: محمد مازن، استشاري الباطنية.
وتليها إجابة الدكتور: باسل ممدوح، استشاري الأنف والأذن والحنجرة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وجود البلغم في الأنف والبلعوم بشكل مستمر دليل على التهاب مزمن في الأنف والبلعوم، ويجب الاستقصاء عن سببه، والذي يكون في معظم الأحيان تحسسي المنشأ، ولكن الذي يسترعي الاهتمام هو ذكرك أن الطعام يتراكم في الأنف، حيث أن الأنف يتم عزله عن البلعوم أثناء البلع بواسطة الحنك الرخو الذي تسحبه عضلات البلعوم الأنفي نحو الأعلى؛ ليتم إطباقه على الجدار الخلفي للبلعوم، وهكذا لا تخرج السوائل ولا الأطعمة من الأنف.

وكون شكايتك بأن هناك تراكم للطعام في الأنف يستدعي الفحص في عيادة الأذن والأنف والحنجرة، مع إجراء تنظير للبلعوم والأنف بكافة أقسامهما بالمنظار التلفزيوني في العيادة تحت التخدير الموضعي، كما لا بد من دراسة الأعصاب القحفية المغذية للبلعوم، والبحث عن إمكانية وجود شلل في أحدها يسبب عيبا في إطباق الحنك والصمام الأنفي.

كما يفضل إجراء تصويرا طبقيا محوري للأنف والجيوب الأنفية؛ للبحث عن مصدر الالتهاب يؤدي لهذا البلغم، والذي قد يكون التهابا مزمنا في الجيوب الأنفية يعالج حين تشخيصه، والمفترض بعدها أن تزول هذه المفرزات المخاطية والرائحة المزعجة.

بالنسبة لجرح الأنف الناتج عن المفرزات المخاطية فيمكن علاجه باستخدام مرهم عيني يحتوي مضادا حيويا (ماكسيترول مثلا)، يستخدم ضمن الأنف في منطقة جناح الأنف من الداخل، بمعدل مرتين يوميا لمدة أسبوع.

مع أطيب التمنيات لك بدوام الصحة والعافية من الله تعالى .

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً