الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لازلت أحس بألم في جميع أنحاء الجسم والأشعة لم تظهر شيئا!!
رقم الإستشارة: 2402505

2026 0 28

السؤال

السلام عليكم

عندي ألم في جميع أنحاء الجسم، وأشعر بحرقان في العمود الفقري، وتطور الأمر لأشعر بتيبس أحياناً يعيقني عن الحركة للحظات، وأتقلب أثناء النوم بسبب الألم، ولا أجد وضعاً مريحاً، حتى إني الآن أشعر بألم من أقل مجهود، وأشعر بألم عند محاولة ابني وضع رأسه على قدمي أو ذراعي.

بعد زيارة طبيب المخ والأعصاب طلب أشعة رنين على الفقرات العنقية والقطنية والعجزية، ولم يكتشف الطبيب أي مشكلة في الفحص، مع العلم أني أعاني معاناة شديدة، فهل هذا مرض بالعضلات؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم سفيان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
شكراً على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

أنت لم تذكري ماذا قال الطبيب الذي فحصك عن ضعف العضلات، لابد أن طبيب الأعصاب بعد فحصه لك قد تأكد من عدم وجود أي مرض عصبي يسبب لك هذه الأعراض، وكذلك لا يوجد أي ضعف في العضلات.

إن الذي تشتكي منه هو آلام عضلية متعممة، وإن لم يكن هناك ضعف في العضلات، فهذا مطمئن، لأنه يستبعد التهاب العضلات، والآلام العضلية أسبابها كثيرة ومنها:

- الأدوية، ومنها أدوية الكولستيرول، وأدوية الضغط، إلا أنك لم تذكري أنك تتناولين أي دواء.
- نقص الفيتامين د.
- نقص نشط الغدة الدرقية.

من أحد أسباب الآلام المتعممة مرض يسمى بـ Fibromyalgia وهو الآلام العضلية الليفية، وهو ألم في النسيج الليفي (الأربطة والأوتار) والعضلات، ويترافق مع تيبس وألم في العظام والعضلات والأوتار والأربطة، وغير معروف السبب رغم وجود دلائل على أن مواد معينة في المخ يحدث فيها اضطراب، وأعراض الألم العضلي الليفي:

- آلام مصاحبة للحركة في نقاط معينة من الجسم، منها الرقبة من الخلف، والمنطقة بين الكتفين وأسفل الظهر، ومنطقة الكوع، والركبتين من الداخل.
- ألم عضلي.
- إرهاق وتعب مزمن.
- اضطرابات في النوم، وتزداد الأعراض مع قلة النوم، ويكون النوم سطحياً.
- نوبات صداع.
- صعوبات هضمية، أعراض القولون العصبي..
- ألم في الصدر.
- اكتئاب.

ليس من الضرورة أن تكون كل هذه الأعراض موجودة عند كل المرضى، وتزداد هذه الأعراض وتتفاقم بعد التوتر والضغط العصبي، فعادة في مثل هذا المرض يكون هناك قلة في النوم العميق، وتحتاجين لإجراء تحاليل، ومنها الغدة الدرقية والفيتامين (د) وESR و CBC .

يفضل مراجعة طبيب مختص بأمراض الروماتيزم للفحص الطبي، لأن هناك أماكن معينة في الجسم تكون مؤلمة تساعد على وضع التشخيص، ويجب إجراء تحاليل قبل وضع التشخيص النهائي، والبدء بالعلاج إن شاء الله.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً