الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من دوخة مستمرة لا أعرف سببها!
رقم الإستشارة: 2403770

616 0 22

السؤال

السلام عليكم.

عمري 17 سنة، أعاني من دوخة وشيء غريب في رأسي عند التبرز والوقوف طويلا والصلاة والدوام، عملت فحص B12 وكان طبيعيا، وفحص الدم كان جيدا، لكن الدوخة لا تفارقني، فما السبب؟

نزل سائل من أنفي منذ ثلاثة أيام، ولا أعرف ما هو! علما أني مصابة بالرشح حاليا، وبحثت عنه في الإنترنت وأصبت بهلع مما قرأت.

لقد كتبت لكم العديد من الاستشارات، وشكرا لكم جزيل الشكر، دائما تردون وتخبروني أنه شيء نفسي، ولا يوجد شيء خطير، وكل تلك أوهام، فيرتاح بالي قليلا، ثم أعود وأكتب استشارة جديدة، الرجاء المساعدة.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Layla حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من أكثر الأخطاء التي يرتكبها بعض المتابعين والإخوة والأخوات الكرام هو قراءة بعض المواضيع العشوائية في شبكة الإنترنت وفي محرك البحث جوجل، ثم تطبيق ما يقرؤون على أنفسهم، ويبدأ توهم المرض، وقد يتحول الخوف الطبيعي من الأمراض إلى خوف مرضي وهلع، ويحدث ذلك بسبب اضطراب مستوى هرمون سيروتونين في الدماغ؛ ولذلك يجب أن تكون قراءة المواضيع الطبية من المصادر الموثوقة مثل موقع إسلام ويب وبعض المواقع الطبية المعروفة، وليس في المنتديات التي يدلي كل فيها بدلوه دون علم أو دراية.

والدوخة قد تكون مرتبطة بهبوط في ضغط الدم نتيجة نقص السوائل في الطعام والتقصير في شرب الماء، وعدم تناول المخللات بشكل كاف، وضغط الدم المقبول يجب أن يكون 110 / 70 في حده الأدنى أو 120/ 80 وهو القياس الطبيعي للبالغين

وقد يؤدي وجود الشمع في قناة الأذن الخارجية إلى الدوخة والدوار وضعف السمع، ويمكنك بالتالي زيارة طبيب أنف وأذن وإزالة الشمع حال وجوده، وعموما لعلاج الدوخة والدوار لا مانع من تناول حبوب بيتاسيرك betaserc 16 mg ثلاث مرات يوميا لمدة شهر؛ لما له من فائدة في ضبط السوائل الموجودة في الأذن الداخلية المسؤولة عن الاتزان.

ورشح الأنف يحدث نتيجة نزلات البرد بسبب الإصابة بالفيروسات، وقد يتكرر ذلك كل عدة أيام بسبب زيادة فرص العدوى من الآخرين، وبسبب الجلوس في الأماكن المغلقة في المدارس والمنازل، ويمكن التغلب على ذلك بالتعود على استنشاق الماء المالح مثل الوضوء وفي وقته، أي خمس مرات في اليوم عن طريق إذابة القليل من الملح في كوب ماء والاستنشاق به، مع الإكثار من تناول عصير البرتقال والليمون الطازج، وشرب مغلي جذور الزنجبيل مع الليمون مع القليل من العسل، ونذكرك بالاستفادة من النصائح في الاستشارات السابقة.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً