الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أسباب الشعر الزائد للأنثى وعلاجها
رقم الإستشارة: 2405541

577 0 12

السؤال

السلام عليكم

أحب شكر هذا الموقع، زادكم الله من علمه رفعة؛ لأنكم تنفعون الناس.

مشكلتي طبية؛ ولذا أحب استشارة دكتورة نسائية في مشكلة الشعر الزائد الوراثية؛ لأني منذ صغري عندي شعر زائد، وزاد بعد البلوغ ليظهر على الوجه، وأماكن أخرى من غير الطبيعي ظهوره فيها للأنثى.

دورتي منتظمة نوعا ما، ولا ألحظ كون الأمر مشكلا ذكوريا، أو صوتا خشنا، أو شعرا متساقطا -والحمد لله-؛ لكن هذه المشكلة أرقتني جدا؛ لذا أريد الذهاب لطبيب الغدد لأعرف سبب الخلل.

وسؤالي: هل يمكن التخلص من هذه المشكلة؟ وهل هناك أناس تم علاجهم، ومعافاتهم من هذا المرض؟ لأني حقيقة متعبة من هذا الأمر.

جزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سديم محمد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالشعرانية (Hirsutism) هو وجود شعر في جسم المرأة، أو الفتاة على نمط شعر الرجل في الوجه، والظهر، والبطن، والأفخاذ، ويصاحب نمو الشعر خلل أو اضطراب في الدورة الشهرية.

ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الشعر بهذه الكثافة:
1. التكيس على المبايض (pcos)، وهو احتمال وارد؛ ويحدث التكيس مع السمنة؛ ويحدث أيضا مع الوزن الطبيعي؛ والتكيس يؤدي إلى اضطراب في الدورة الشهرية، وظهور الشعر، وحب الشباب.

2. وجود بعض النشاط في الغدة فوق الكلية، أو الغدة الكظرية (Congenital adrenal hyperplasia)، وهو تضخم وراثي؛ ينتج عنه زيادة فى هرمون الذكورة؛ ولذلك يجب استعمال هرمون (DHEA)؛ للتفريق بين أسباب ارتفاع هرمون الذكورة؛ وهل هو بسبب تكيس المبايض أم بسبب النشاط الزائد في الغدة فوق الكلية؟

وأحيانا لا توجد أسباب ظاهرة لهذه الزيادة.
وعليه؛ يمكنك زيارة طبيب باطنية وغدد صماء، واستشارية أمراض نسائية؛ للكشف الطبي الظاهري، وعمل تحاليل الهرمونات المطلوبة، وربما يحتاج الأمر إلى عمل سونار، وأشعة مقطعية على الغدة فوق الكلية، وعلى الغدة النخامية، وإجراء بعض التحاليل؛ لمعرفة حالة الهرمونات المسؤولة عن التبويض، وهرمونات المبيض نفسه، وهرمون الذكورة.

وهناك برنامج علاجي وغذائي لمدة 6 أشهر؛ للتعامل مع مشكلة الشعرانية، يشمل علاجًا ظاهريًّا للشعر من خلال جلسات الليزر في أحد مراكز الجلدية المتخصصة في إزالة الشعر بالليزر، وعلاجًا من خلال إنقاص الوزن (ممارسة الرياضة، وحمية خالية من السكر والنشويات)، مع تناول حبوب منع الحمل، وهي حبوب تناسب الفتيات غير المتزوجات؛ لغرض العلاج لمدة لا تقل عن 6 أشهر -وهي المدة الكافية لإنقاص الوزن-.

كذلك من الأدوية المهمة في علاج التكيس، وضبط التوازن الهرموني، تناول حبوب جلوكوفاج 500 مج مرة واحدة لمدة أسبوع، ثم مرتين بعد الغداء والعشاء لمدة 6 أشهر، مع أهمية تناول مشروب أعشاب البردقوش، والمرمرية، وتناول الفواكه، والخضروات، وحليب الصويا، أو كبسولات فيتو صويا، وتناول كبسولات (Total fertility)، وكبسولات اوميجا 3.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً