الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فشلت باتباع الحمية لإنزال وزني، أرشدوني من فضلكم.
رقم الإستشارة: 2420165

1196 0 0

السؤال

السلام عليكم

أعاني من وزن زائد وخصوصا المنطقة السفلى، حاولت أن أنحف باتباع نظام غذائي وفشلت، ولا أستطيع ممارسة الرياضة من الاكتئاب والصداع وثقل في الرجل.

هل لَبْس المشد يضر بالجسم؟ حيث أنني أحرج من جسمي.

سؤال آخر: عند النوم أنزعج من الأصوات التي في المنزل، خصوصا أن عائلتي كبيرة وفيها أطفال، والضجيج دائم، قرأت عن سماعة تعزل الأصوات الخارجية وأفكر باستعمالها عند النوم وباقي الْيَوْمَ، فهل يوجد ضرر من استعمالها على الأذن؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمل حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

يأتي الفشل في الحمية من عدم الدراية والمعرفة الجيدة بطبيعة مصادر الطاقة التي يعتمد عليها جسم الإنسان، وهما مصدران أساسيان:

الأول: وهو السكر الناشئ من تناول الحلويات، والسكر في المشروبات والأطعمة التي تحتوي على السكر.

والمصدر الثاني والمهم للسكر: هو النشويات في الأرز والمخبوزات والمكرونات والبطاطس، ولذلك إذا حصل الإنسان على مصدر الطاقة من الأطعمة والمشروبات السابقة فلن ينقص الوزن، بل سوف يزيد؛ لأن ما زاد من السكر في الدم سوف يتحول إلى دهون تزيد من وزن الجسم.

والمصدر الثاني من الطاقة هو المخزون الدهني، وما نتناوله من دهون نباتية وزيوت في المقليات والأطعمة الجاهزة والحلويات الجاهزة، وجلها مصنوع من السمن النباتي الأرخص ثمنا وليس من الدهون الحيواني، وهي بالمناسبة لا تمثل ضررا ولا يؤدي إلى زيادة الوزن.

ولكي ننجح في التخلص من الوزن الزائد يجب البعد عن السكر وكل ما يدخل في مكوناته قدر المستطاع، ويمكن تناول الفواكه قليلة السكر مثل التفاح والكمثرى، والخضروات مثل القثاء والخيار والخس والسلطات الخضراء، والخضروات المسلوقة، وشوربة الحبوب الكاملة مثل الشوفان والبرغل، والمشوي من الدجاج والأسماك، مع شرب المزيد من الماء، وممارسة قدر من الرياضة من خلال المشي، وممارسة التمارين الرياضية في المنزل، والمشي في الخارج.

ولا يؤدي المشد إلى ضرر للجسم، فقط هو يقلل من الترهلات بسبب الوزن الزائد، ويضغط على عضلات البطن والفخذين، فلا ضرر من ارتدائه، فقط يجب فهم طريقة الحمية الصحيحة، وهناك طريقة الصيام المتقطع من خلال التوقف عن تناول الطعام لمدة 14 إلى 16 ساعة يوميا، من الساعة الثامنة مساء وإلى العاشرة، أو الثانية عشرة ظهرا، مع الاكتفاء بالماء والقهوة والشاي بدون سكر، ولا مانع من تناول خيار أو خس أو تفاح أخضر تلك الفترة من الصيام.

ومع هذا النوع من الصيام سوف ينقص الوزن حتما -إن شاء الله- لعدم وجود سكر في الطعام كمصدر للطاقة، فيضطر الجسم إلى استخدام المخزون الدهني في الجسم فيقل الوزن.

ولعلاج آلام مفصل اليد والقدم والجسم عموما يمكنك أخذ حقنة فيتامين D جرعة 600000 وحدة دولية، ثم تناول كبسولات فيتامين D الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية كبسولة واحدة أسبوعيا لمدة 12 أسبوعا، ولا مانع من أخذ حقن مغذية للأعصاب مثل: neurobion يوما بعد يوم عدد 6 حقن، مع تناول مقويات للدم كبسولة واحدة يوميا لمدة شهرين، وتناول مسكن للألم مثل كبسولات celebrex 200 mg بعد الأكل عند الحاجة لعلاج الألم.

ولا ضرر من استعمال السماعات عازلة الصوت عند محاولة النوم، أو عند الدراسة هي فقط تعزل الأصوات التي تصل لطبلة الأذن، ولا تعزل الأصوات التي تصل إلى الأذن الداخلية من خلال العظام، فلا بأس ولا ضرر من استعمالها عند الحاجة.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً