الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اعوجاج عظمة العصعص في أسفل العمود الفقري
رقم الإستشارة: 242268

20108 0 457

السؤال

السلام عليكم.
أعاني منذ سنوات من فترة المراهقة تقريباً من آلالام أسفل العمود الفقري، ولا أستطيع منها إطالة الجلوس على المقاعد، وعند قيامي بالتصوير للناسور قال لي الطبيب أن العظمة أسفل العمود الفقري معوجة إلى الداخل، وهي العظمة الصغيرة جداً، ما العمل لها؟ وهل لها علاج؟ وما برأيكم سبب اعوجاجها؟ وهل يسبب خطورة؟


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالعظمة التي توجد في أسفل الفقرات تسمى بعظمة العصعص، وهي عبارة عن عظيمات ملتصقة غير كاملة التكوين تشبه الذيل بصور الأشعة، ومن طبيعتها أنها تميل إلى الداخل، وهذا أمر طبيعي عند الغالبية، ولكن شأنها شأن سائر أنسجة الجسم، فهي عرضة للالتهابات والتغيرات وغيرها من الأمراض، وقد تلتهب وتتسبب في ألم شديد في أسفل الظهر وبخاصة عند من يطيلون الجلوس، إلا أنها يمكن أن تلتهب كذلك بدون سبب معروف، وأيضاً هي عرضة للتغيرات التي تحدث مع مرور الوقت.

أما العيوب الموروثة فهي نادرة الحدوث، إلا أن الألم الذي يحدث يمكن أن يكون متشابهاً، والعلاج بصورة عامة كذلك متشابه، والعلاج بصورة عامة مسكنات الألم والمكمدات والعلاج الطبيعي إذا لزم الأمر وتجنب إطالة الجلوس وممارسة الرياضة لتقوية العضلات، وأما الجراحة فغير لازمة إلا في ما ندر.

والله الموفق.



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً