عايرت امرأة بأنها عاقر فهل سيعاقبني الله وأصبح مثلها إن تزوجت - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عايرت امرأة بأنها عاقر فهل سيعاقبني الله وأصبح مثلها إن تزوجت؟
رقم الإستشارة: 2429052

1295 0 0

السؤال

السلام عليكم

كنت في سن المراهقة وحدثت مشاكل مع خالة صديقتي؛ لأن صديقتي تعيش مع خالتها العاقر، وفي يوم استفزتني فقلت لها: أنت عاقر، ولأنك لست حنونة لم تنجبي أطفالا.

نادمة كثيرا لأنني قلت لها تلك الكلمة، هل يسامحني الله عليها أم سيعاقبني عندما أتزوج، وهل سأصبح عاقرا؟

كيف أصحح غلطي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ lila حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

مرحبا بك في موقعنا، ونسأل الله أن يتولاك بحفظه، والجواب على ما ذكرت:

- فإن ديننا دلنا أن لا نشمت ولا نعير بمن حصل له شيء من الابتلاء في نفسه، ورد في الأثر، وبعض أهل العلم حسنه قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- :"لا تظهرِ الشماتةَ لأخيك فيرحمُه اللهُ ويبتليكَ" رواه الترمذي.

- سرور النَّفس بما يصيب غيرها مِن الأضرار، وإنَّما تحصل مِن العداوة والحسد، كما أنه جاء في شرعنا أن الله تعبدنا إذا رأينا مبتلى أن ندعو بهذا الدعاء الوارد عن النبي -صلى الله عليه وسلم- "من رأى صاحب بلاء، فقال: الحمد لله الذي عافاني مما ابتلاك به، وفضلني على كثير ممن خلق تفضيلا، إلا عوفي من ذلك البلاء كائنا ما كان ما عاش"، رواه الترمذي.

نقول ذلك في أنفسنا بحيث لا يسمعنا صاحب البلاء، فإن ذلك يحزنه، وإذا قلنا ذلك كان الجزاء من الله أنه يعافينا من البلاء ما عشنا في هذه الدنيا.

- وما حدث منك في حق خالة صديقتك من تعييرها بأنها امرأة لا تلد، لا شك أن خطأ ومحرم شرعا، وأنت مدركة لذلك، والواجب عليك أن تتوبي إلى الله تعالى، ثم تعتذري منها وتطلبي منها العفو، وتدعي لها بخير، فإذا فعلت ذلك، فيرجى لك أن لا تقع عليك عقوبة من الله، ولن يحصل لك شيء من هذا البلاء -بإذن الله تعالى-.

وفقك الله لمرضاته.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً