الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما تشخيص خفقان القلب المفاجئ؟
رقم الإستشارة: 2436200

2224 0 0

السؤال

السلام عليكم.

منذ ثلاثه أشهر جاءتني نوبة خفقان مفاجئة، وكنت أشرب قهوة يوميا في الصباح، وكنت أسهر يوميا، وكان نمط حياتي غير صحي، مع ضغوط العمل والتفكير في المستقبل.

قمت بعمل جميع الفحوصات الطبية، وكانت سليمة، وصف لي الطبيب كونكور ٢.٥ مرة يوميا بعد أن كنت أتناول ١.٢٥ مرة يوميا نصف قرص، ووصف لي صيدلي من أقاربي أن أتناول السيبراليكس ١٠ملغم، نظرا لأن الكونكور لا يعالج سبب الخفقان، وإنما يخفف الأعراض، ولا بد من مهدئ نفسي بجانب الكونكور.

في أول يوم أخذت قرص السيبرالكس شعرت بثقل في الرأس غريب، ورغبة في الضغط على أسناني، ورغبة في النوم، هل هذه أعراض جانبية؟ هل يوجد ضرر من تناول السيبرالكس مع الكونكور؟ هل استمرار الخفقان لأكثر من ثلاثة أشهر أمر طبيعي؟ علما أنني منعت المنبهات، وبدأت في تناول الأكل الصحي.

أرجو الاهتمام والرد.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نوبة الخفقان قد تكون جزء من أعراض قلق وتوتر، ولكنك لم تذكرها، لم تذكر أعراضا أخرى غير نوبة الخفقان، نوبة الخفقان فعلاً الكونكور يعالجها، ولكن إذا كانت هناك أعراض أخرى للقلق والتوتر غير الخفقان فأنا أتفق في أنك قد تحتاج للسيبرالكس، ولكنك لم تذكر هذه الأعراض.

ويجب دائماً تناول الأدوية من الأطباء، مع احترامنا للإخوة الصيادلة، ولكن يجب دائماً أن تتناول العلاج من الأطباء لأنهم هم الذين يكشفون على الحالة ويصفون إذا وجدوا أن الأعراض تحتاج دواء غير الكونكور، ولكن إجابة لأسئلتك نعم، هي قد تكون أعراضا من السيبرالكس، ولذلك وعادة نحن نوصي بأن يبدأ الشخص بنصف حبة في الأول، ليس هنالك ضرر من تناول السيبرالكس مع الكونكور، واستمرار الخفقان لأكثر من ثلاثة أشهر إذا لم يتم علاجه يكون طبيعياً، لأنه كما ذكرت قد يكون جزء من اضطراب قلق وتوتر ولم يتم علاجه، فلذلك يستمر الخفقان.

وذكرت بنفسك أنك تعاني من ضغوطات في العمل، وهذه قد تسبب الخفقان والقلق والتوتر وأعراض اكتئاب أخرى، المنبهات فعلاً قد تؤدي إلى خفقان ولكن ليس هذا شائع بالذات إذا أخذتها بصورة معتدلة، ونصيحتي لك -يا أخي الكريم- مرة أخرى هي أن تتواصل مع الطبيب، وإذا لم تتحسن على الكونكور أن تشرح له، فهو سوف يقرر إذا كنت تحتاج للسيبرالكس أو أي علاج آخر.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً