ما الواجب فعله قبل وبعد الحمل لتجنب الإجهاض للمرة الثالثة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما الواجب فعله قبل وبعد الحمل لتجنب الإجهاض للمرة الثالثة؟
رقم الإستشارة: 244288

8076 0 437

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله.

أنا سيدة أبلغ من العمر 25 سنة، لا أشكو من أية مشاكل صحية والحمد لله، تزوجت منذ 5 سنوات، حصل معي حمل طبيعي ولكن بعد 9 أسابيع مات الجنين في الرحم، تناولت حبوب منع الحمل لمدة 6 أشهر، بعد سنة حصل حمل طبيعي آخر، ولكن مات الجنين بعد 9 أسابيع، الحمد لله، تناولت حبوب منع الحمل لمدة سنة ونصف، بعد ذلك اتبعت الطرق التقليدية في منع الحمل لمدة 5 أشهر، الآن أنا مستعدة نفسياً لحمل إن شاء الله.

سؤالي هو: ما هي الخطوات التي يجب علي اتباعها قبل وبعد الحمل إن شاء الله لتجنب الإجهاض، علماً أنني طالبة في الجامعة في بلد أجنبي، وأسأل إن كان للدراسة وقلق الامتحانات أثر سلبي على الحمل؟ أرجو أن تساعدوني، جزاكم الله عني خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Manal حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

بدايةً وقبل حدوث الحمل للمرة الثالثة، وحتى لا تتكرر المعاناة، يجب التأكد من عدم وجود أسباب عضوية أو نفسية للإجهاض، فأسباب الإجهاض كثيرة، ومنها أسباب وراثية، وأسباب تتعلق باضطراب الهرمونات أو الإصابات الجرثومية، أو التشوهات الخلقية في الأعضاء التناسلية، أو خلل في الكرموسومات أو الجهاز المناعي أو تجلط الدم، ولكن يجب أن نعلم أن هنالك حوالي 40% من الإجهاضات لم يُعرف لها سبباً إلى الآن، ولذلك يجب عمل الفحوصات اللازمة، مثل فحص الرحم والمبايض بجهاز الموجات الصوتية، وإجراء فحص للرحم عن طريق التنظير الرحمي، وعمل تحليل كامل للدم والهرمونات، مع عمل مسحة مهبلية، ومُعالجة أي التهابات جرثومية إن وُجدت، وكذلك فحص للدم من الأجسام المضادة، مثل: الدهون الفوسفاتية Antiphospholipid antibodies وAnticardiolipin antibodies وLupus anticoagulant

ويجب إعادة الفحص بعد ستة أسابيع، وفي بعض الحالات يلزم فحص مضادات الأجسام النووي، ومن النصائح المفيدة للمحافظة على الحمل ومنع الإجهاض: الراحة النفسية، والتخلص من القلق والتوتر، فهذه من العوامل الأساسية لاستمرار الحمل، وأخذ أقراص حامض الفوليك (Folic acid)، وفيتامين E، وفيتامين سي المضادة للأكسدة، وتناول غذاء صحي متوازن وسليم، والمحافظة على الوزن المثالي، وممارسة الرياضة الخفيفة بشكل يومي، والامتناع عن التدخين للزوجين، والمحافظة على روح معنوية عالية، وعدم تناول أي أدوية إلا بعد استشارة الطبيبة المختصة، واتباع نصائح وإرشادات الطبيبة، والمتابعة المستمرة.

وبالدعاء والابتهال إلى الله يكتمل الحمل، نسأل الله أن يرزقك الذرية الصالحة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: