أنجبت طفلاً مشوهاً.. هل يمكن أن تتكرر هذه الحالة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أنجبت طفلاً مشوهاً.. هل يمكن أن تتكرر هذه الحالة؟
رقم الإستشارة: 247997

8327 0 439

السؤال

أنا متزوجة منذ سبع سنوات، ولدت لي طفلة عمرها الآن خمس سنوات وتسعة أشهر، ومنذ عامين ‏ولدت طفل ذكر مشوه (شفة أرنب) عاش أربعة أشهر، علماً بأنني عند حمله كنت أُعاني من نزفٍ شديد ‏ولم يتم إعطائي حمض الفوليك, أجريت مسح بطانة رحم، ومنذ سنة أصبحت دورتي الشهرية أقل، علماً ‏بأنني قمت باستشارة الأطباء وتم إعطائي حبوب منع حمل لفترة من الزمن، ومنذ ثلاثة أشهر أجريت ‏عملية توسيع عنق الرحم واستئصال بوليبات وكوي واسع باطني وخارجي، وقد أجريت لي عدة تحاليل‎ ‎anti-toxoplasosis = 1/4, lupus anti coagulant = negative , ‎anticardiolipin screen ( G , A . M ) negative (0,24 ) , TSH 3rd ‎Generation = 1,98 , prolactin = 24,6 , Glucose = 87 , anti thyroid ‎antibody = 12,2 , anti-thyrglobulin antib0dies anti - CMV - lg G ‎‎=26,5 positive (270 ) ‎
مع العلم بأنني تركت المانع الطبيعي (القذف الخارجي) هذا الأسبوع مع إنهائي لتحاميل مهبلية وصفها لي ‏طبيبي الذي أجرى لي العملية (طبعاً تحاليلي السابقة قبل إجراء العملية).‏

أرجوكم طمئنوني -رعاكم الله- عن احتمال تكرر الحالة السابقة، علماً بأنه لا توجد بيني وبين زوجي ‏أي قرابة، ولا توجد في عائلتنا أي أمراض وراثية، ولا توجد أي حالة لأمراض عصبية، ولم تكن هناك ‏عندي أي حالة إجهاض.‏

شكراً لكم.‏

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ نبراس حفظه الله .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

لم يتم حتى الآن التأكد أو الإثبات طبياً إذا كانت هذه الحالة لها علاقة بالوراثة، وتُعتبر من مشاكل العيوب الخلقية، وهي عيوب تحدث في أربطة الفكين حيث تُصيب حالة من بين كل 700 حالة ولادة.

في حالة أن الأم والأب لا يُعانون من شفة الأرنب أو تشوهاتٍ فى الحلق والوجه، وظهر لهم مولودٌ مصابٌ بالشفة الأرنبية، وبعد التحليل اتضح السبب وراء ذلك، أو أن الطفل مصابٌ بمتلازمة مرضية نتيجة خلل فى الجينات، ففرصة تكرار الشفة الأرنبية تصل ما بين 2 - 8 % .

وهناك أسباب عديدة للشفة الأرنبية، منها أسباب غير معروفة، ومنها: تعرض الحامل للإشعاعات بكثرة، وتناول الحامل بعض أنواع الأدوية، مثل أدوية الصرع، وقد تكون هناك أسبابٌ جينية كخلل في الجينات، ولوحظ أيضاً هذه الحالة عند زواج الأقارب.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: