الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

آلام في الظهر والعنق
رقم الإستشارة: 257709

2602 0 235

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد،،،
فغالباً ما أحس بآلام في أسفل ظهري وأعلاه وفي عنقي، وعندما أجلس لا أحس بالراحة، وأحس برغبة في دفع عنقي وظهري إلى الأمام حتى أحس بشيء من الراحة، فما هو علاج هذه الحالة؟ وجزاكم الله عنا خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ اليأس حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فمن المهم جداً معرفة إن كانت هذه الآلام تظهر أكثر ما يكون في الصباح وبعد الراحة، وتتحسن مع الحركة، وأنها تترافق بالإحساس بالتيبس في الظهر، والذي يتحسن بالحركة، فإن كان هذا ما تشكو منه، فإن ذلك يدل على وجود التهاب في العمود الفقري، وهنا يجب التأكد من ذلك بصورة شعاعية للظهر، وإجراء تحاليل لمعرفة إن كان هناك أشياء في الدم تدل على وجود التهاب.
أما إن كان الألم عند الراحة بسبب أن وضعية الجسم غير مريحة، فإن ذلك قد يكون سببه العضلات، وأن وضعية الجلوس غير مريحة للظهر، مما يسبب هذا الألم، وهذا يمكن معرفته إن كانت الآلام تظهر في أوقات معينة عند الراحة، ومرافقة الوضعية التي تسبب الآلام وتجنبها، ومراقبة إن كان هناك تحسن بعد تغيير الوضعية.
ونسأل الله لك الشفاء العاجل، وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً