الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الطرق العلمية اللازم على الحامل اتباعها بعد الشهر السادس ودور الزوج في تلك الفترة
رقم الإستشارة: 258178

42083 0 491

السؤال

السلام عليكم.
1/ ما هي الطرق العلمية والمجربة التي يجب على الحامل اتباعها من الشهر السادس حتى الولادة، إن شاء الله؟ كالغذاء والرياضة والجانب النفسي؟
2/ ما هو دور الزوج مع زوجته الحامل من الشهر السادس حتى الولادة، إن شاء الله؟ علماً أنها الولادة الأولى.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Abderrazak حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمن النصائح التي تفيد الحامل بالمحافظة على صحتها وصحة الجنين: أكل الغذاء المتوازن والذي يحتوي على الفيتامينات التكميلية التي تحتوي على حامض الفوليك "الفوليك أسيد".وتناول أقراص الحديد، وممارسة التمرينات الرياضية بشكل منتظم وبعد استشارة الطبيب، وتجنب شرب الكحوليات، السجائر، والعقاقير المحظورة، والحد من تناول الكافيين، وتجنب التعرض لأشعة إكس، حمامات الماء الساخن، حمامات البخار السونة، وتجنب العدوى بالأمراض.

وأيضاً نقول للأم الحامل: عليك بالعناية بغذائك جيداً، وعليك بالاهتمام بالبروتينات كثيراً، واحرصي على تناولها، فهي تساعد على المحافظة على الجلد بشكل جيد وبصحة جيدة.

ونقول لها أيضاً: احرصي على تناول الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات، خاصة فيتامين سي وفيتامين د، وحاولي المداومة على دهن الجلد بالكريمات أو الزيوت المغذية، كزيت الزيتون، أو زيت جوز الهند وغيرهما، فالدهن والتدليك سوف يساعدان على ترطيب الجلد والحد من تشققه.

وعليها ألا تنسى القيام والمداومة على التمرينات الرياضية الخاصة بالحمل، فهي تؤثر على صحة جسمك وحيويته بشكل عام، وعليك بالابتعاد عن التوتر والقلق، والمتابعة الدورية مع الطبيب واتباع إرشاداته.

أما دور الزوج هو مساعدة الزوجة على القيام بواجباتها، وتوفير الطمأنينة للزوجة، ورفع الروح المعنوية لديها أثناء فترة الحمل، والرفق بالزوجة أثناء المعاشرة الزوجية.

ونتمنى لكم حياة زوجية سعيدة وذرية صالحة، والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • المغرب mohamed

    Chokerane 3ala nasiha

  • إيطاليا خديجة

    الله يعطيكم الصحة على النصيحة القيمة

  • تونس سندس بالي

    احسنتم و شكرا على تعاونكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً