الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاستمرار بمحاولة الحمل عن طريق أطفال الأنابيب
رقم الإستشارة: 260273

1833 0 299

السؤال

أنا متزوجة منذ ست سنوات ولم أرزق بأطفال، وعند عمل التحاليل المخبرية كانت كل التحاليل لدى زوجي ولدي سليمة، والدورة منتظمة، وقد فعلت كل شيء من إبر وفحص الأنابيب والتلقيح الصناعي ثلاث مرات ولكن لم تنجح كل المحاولات!
علماً بأن الطبيبة قد قالت لي بأن الرحم عندي مقلوب، وأن هذا الأمر لا يؤثر في، وخاصة عند التلقيح الصناعي؛ لأن الحقن يكون في الرحم.
ملاحظة: أنا منذ سنتين حدث لي حمل ولكن لم يستمر إلا 7 أسابيع وكان طبيعياً، فهل تنصحينني بعمل طفل أنابيب؟ وجزاك الله خيراً!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم راشد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
نعم، أنصحك بالاستمرار في محاولة طفل الأنبوب وعدم الاستسلام لليأس؛ لأنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون، والذرية هبة يقدّرها الله عز وجل لمن يشاء وقتما يشاء، وليس عليك إلا الأخذ بالأسباب، وخصوصاً في حالتك التي لم يتضح فيها سبب واضح لإعاقة الحمل.
ومن المعروف أن نسبة نجاح طفل الأنبوب لا تتجاوز 35%، وأنت لا زلت في سن مناسبة للإنجاب، واستجابة المبيض للتنشيط جيدة، فلا تضيعي عليك هذه الفرصة، والجئي إلى الله في الدعاء، والزمي الاستغفار، وتذكري دائماً قوله تعالى في سورة نوح:
((فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا))[نوح:10-12].
وبالله بالتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً