الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خروج الدم من المرأة الحامل بعد الجماع وعند الانفعال
رقم الإستشارة: 263548

7604 0 312

السؤال

أنا حامل منذ شهرين، بعد انقطاع عن الحمل لمدة خمس سنوات، استعملت خلالها اللولب، وفوجئت بنزول دم بعد أول جماع، واستمر بعد ذلك نزول الدم، على الرغم من عدم المعاشرة الزوجية، وأخذ المثبتات حسب أمر الطبيبة، علماً بأنني أشاهد الدم عقب أي انفعال، فبماذا تنصحونني؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ شيماء سعيد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فنزول الدم في الأشهر الأولى من الحمل هو ما يسمى طبياً بحالة تهديد بالإجهاض، ويعني أن على السيدة التي تتعرض لذلك الراحة التامة، والامتناع عن الجماع، وكما وصف لك الطبيب تعطى بعض المثبتات لهذا الغرض، وغالباً ما يتوقف نزول الدم عند نهاية الشهر الثالث، حيث أن تجويف الرحم يمتليء بكيس الحمل، ولا يكون هنالك مجال لنزول الدم مجدداً.

وأما كونك تشاهدين الدم بعد أي انفعال فلست أدري لم الانفعال أصلاً؟ ولم لا تكونين دائماً هادئة واثقة من أمر الله عز وجل، فالواضح أنه أثناء الانفعال يتهيج العصب الحائر في الجسم مما يؤدي إلى تقلصات بالرحم تتسبب في نزول الدم، ونصيحتي لك هي أنه كما نطلب منك الراحة الجسدية أثناء هذه الفترة، فالراحة النفسية أيضاً مطلوبة، فابتعدي عن كل ما من شأنه أن يؤدي إلى التوتر والعصبية، وعدم إعطاء الأمور أهمية أكثر من اللازم، والاستعانة بالله عز وجل أولاً وآخرا، والإكثار من قراءة القرآن، فالله تعالى يقول في محكم آياته: (( أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ ))[الرعد:28]^.
وفقك الله لما يحب ويرضى وثبت لك الحمل ورزقك الذرية الطيبة.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً