توجيهات ونصائح للحامل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

توجيهات ونصائح للحامل
رقم الإستشارة: 268807

  • تاريخ النشر:2007-05-10 23:55:04
  • المجيب: د.هبة ساتي
  • تــقيـيـم:
4759 0 391

السؤال

السلام عليكم.
أنا حامل في شهري الأول، وأريد معرفة كل ما يجب تفاديه وعمله لأجل أن يسير حملي طبيعياً، كما أنه لدي قط ربيته منذ صغره، فهل صحيح أن القطط مضرة بالحمل؟!
وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فما يجب عمله وتجنبه لحسن سير الحمل يتمثل في الآتي:

1- متابعة الحمل في مركز طبي أو مع طبيبة متخصصة وذلك للاطمئنان على الحمل وسيره.

2- نصائح عامة في التغذية تتمثل في التنوع في أنواع الطعام بحيث تشتمل على وجود البروتينات - نباتي وحيواني - والخضار والفواكه، وشرب قسط وفير من المياه ما أمكن ذلك.

3- مزوالة الحياة اليومية بصورة طبيعية، مع أخذ قسط وافر من الراحة حوالي ساعتين خلال اليوم.

4- تجنب استخدام الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب.

5- تجنب التعرض لأشعة الإكس ري.

6- استخدام حبوب الفوليك أسيد - واحد مليجرام يومياً - لمدة ثلاثة أشهر الأولى من الحمل.

7- تجنب التدخين والابتعاد عن الدخان.

وهناك نصائح أخرى تعتمد على حالة كل حامل على حدة، وتخضع لنتائج المتابعة مع الطبيب المختص.

وأما بالنسبة للقطط فمن المتعارف عليه بأنها تنقل مرض الـ(Toxooplasmosis) والذي بدوره قد يؤثر على الجنين ويحدث تشوهات خلقية، لذلك ننصحكِ بتجنب القطة خلال فترة الحمل.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: