خروج الدم من المرأة بعد حملها وأثره على الجنين - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خروج الدم من المرأة بعد حملها وأثره على الجنين
رقم الإستشارة: 273856

5588 0 289

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

هل خروج الدم من المرأة بعد حملها له أثرٌ عليها أو على الجنين؟ وما هو سببه؟ وهل الأفضل قطع الحبل السري للجنين بعد خروجه مباشرة أو تركه لفترة؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن أي دمٍ يخرج من المرأة بعد الحمل يستدعي التأكد من وضع الحمل، وإن كان ليس كل دمٍ يخرج يعني ضرورة حصول ضررٍ للجنين، فكثيراتٌ يكملن الحمل مع وجود نزف، وكثيراتٌ أيضاً يتوقف نمو الجنين ولا يكون هنالك أية قطرة دم قد نزلت؛ وبالتالي - فكما ذكرت - يجب التأكد من الوضع لا أكثر.

وفي معظم الحالات يكون السبب نزول الدم من بطانة الرحم التي لم تنسد بكيس الحمل، وهذا يحدث بعد نهاية الشهر الثالث من الحمل حيث لا يبقى مكان لم يمتلئ بالحمل، وفي حالات قليلة قد يكون مؤشرا على وضعٍ غير صحي لدى الجنين كالإجهاض المنسي مثلاً، وإذا كان مصحوباً بالألم فقد يعني أن الحالة حالة إجهاض متوقع.

ومن المفترض أن يتم قطع الحبل السري عن الجنين بعد ولادته مباشرة حتى لا ينسحب دم الجنين نحو الحبل السري ويصاب بفقر الدم الحاد بعد الولادة.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً