الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زيادة الحكة أثناء وبعد الدورة
رقم الإستشارة: 274018

84357 0 725

السؤال

السلام عليكم
أعاني منذ فترة من إفرازات صفراء وحكة، مع حرقة عند التبول، وأحياناً آلام أسفل البطن، وألاحظ أن الحكة تزيد بعد الدورة الشهرية، وقد استعملت كريم كيناكومب (نيستاتين,ينومايسين,غراميسيدين,مع تريامسينولون,أسيتونيد)
ووجدت أن الحكة تذهب عند استعماله ولكنها تعود خفيفة عند عدم استعماله، فبماذا تنصحونني؟
أرجو إفادتي وجزاكم الله خيراً.
ولدي سؤال آخر أن الدورة الشهرية تأتيني كل 32 فهل هي منتظمة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ يمنى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن هذه الشكوى متشعبة، وتتعلق بسبب داخلي أتركه لطبيبة أمراض النساء، خاصة وأن السؤال يشمل فقرة عن انتظام الدورة الشهرية.
وأتوجه بالجواب إلى الفقرة الخاصة بالحكة الجلدية والتي قد تكون جلدية صرفة، أي بسبب التماس مع الفوط أو بسبب الإفرازات والإنتان التناسلي لو وجد أو بسبب الخمائر والفطريات الجلدية.
إن زيادة الحكة أثناء وبعد الدورة يدل على أن هناك تغيراً متعلقاً بها وهو على الأغلب الفوط المستعملة، وليس هناك فوط أفضل، ولكن هناك فوط أنسب، فكل إنسان يجرب ويختار المادة التي يتحملها ولا تسبب له الحساسية.
إن استعمال الكيناكومب يدل أيضاً على أن الحالة فيها التهاب بالتماس؛ وذلك لأنه يحتوي على الكورتيزون.
ليس استعمال الكيناكومب هو الأمثل؛ لأن الكورتيزون له استطباب ويجب أن نلجأ إلى العلاج الوقائي بمنع الأسباب.
إن مادة النيومايسين من المواد المشهورة التي تسبب حساسية، ويجب عدم استعمالها إلا إذا كان هناك انتان جرثومي يستجيب للعلاج بها دون أن يكون المريض المعالج بها متحسساً منه، وإلا أوقف الدواء؛ ولذلك فقد انحسر استعمال النيومايسين موضعياً إلى حد كبير.
ابحثي عن سبب الحكة والذي هو سبب خارجي متعلق بما يحدث أثناء الدورة، وتجنبي السبب تحل المشكلة الخارجية والحكة.
ابحثي عن نوع مناسب من الفوط.
استعملي الملابس القطنية البيضاء.
إن فحص الموضع الحاك من قبل طبيبة أمراض النساء والولادة أو طبيبة الجلدية ينفي أو يثبت وجود أي نوع من الفطور أو الخمائر، وفي حال وجودها يجب علاجها بمضادات الفطريات وتجنب الكورتيزونات.
إن وجود إنتان جرثومي أو خمائري أو فطري في المهبل يؤدي إلى حدوث إفرازات كما ذكرت قد يكون أيضاً من أسباب الحكة في هذه المنطقة، وهنا يجب علاج البؤرة الأصلية الداخلية تحت إشراف طبيبة أمراض النساء والولادة فيتحسن الجلد تبعاً لها، وقد يكون ذلك سبب عودة الحكة سريعاً بعد استعمال الكيناكومب.
لربما في الاستشارة رقم 269640 بعض الفوائد الإضافية لحالة مشابهة
انتهت إجابة د حازم (جلدية ).
ولاستكمال الجواب يفضل أخذ رأي دكتورة أمراض النساء لنفي السبب الداخلي النسائي أو الانتاني.
انتهت إجابة الدكتور أحمد حازم وتليها إجابة الدكتورة سامية النملة طبيبة النساء والولادة:
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الإفرازات الصفراء مع الحكة مع الحرقة أثناء التبول هي مؤشر على وجود فطريات في المهبل لديك، وعلاج الفطريات يكون بالقضاء على الفطر نفسه، وليس بعلاج الأعراض، والتي هي الحكة والفطر موجود في أعلى المهبل؛ ولذلك فلابد من الخلاص منه حتى لا تعود تلك الأعراض مرة أخرى، ويمكنك تناول دواء ال Diflucan 150MGوهي حبة واحدة عن طريق الفم، ويعاد تناول حبة أخرى مرة أخرى بعد أسبوع، وهكذا مدة ثلاثة أسابيع حتى لا تعود الحكة مرة أخرى، وللخلاص من الحكة مؤقتاً إلى أن تنتهي الفطريات من الداخل يمكنك استعمال مرهم الدكتارين أو البفاريل.
وأما بالنسبة للدورة فطالما أنها تأتي كل 32 يوماً فهي منتظمة على هذا المعدل، وطول الدورة يختلف من امرأة إلى أخرى ويتراوح ما بين 22 يوماً إلى 35 يوماً، فدورتك طبيعية فاطمئني.
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً