الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكة حادة في البشرة الدهنية
رقم الإستشارة: 286984

12485 0 570

السؤال

لي الآن شهران وأنا أعاني من حالة غريبة، وهي شعور غريب في بشرة وجهي كأنه يحترق مع الشعور بالحكة، وهناك آثار حمراء خفيفة فيه، وخاصة في الخدود والجبين، وتشتد هذه الأعراض في الجو الحار، وعند الخروج في الشمس، مع تقشر البشرة في بعض الأحيان.
أنا بشرتي دهنية، ولكن في بداية هذه الحالة كانت تفرز الدهون بكميات كبيرة وبشكل ملحوظ حتى إنني كنت أمسحها بيدي ( لكن حالياً خف هذا الأمر كثيراً ).
ملاحظات:
- هذا الشعور يختفي تماماً عندما أستيقظ من النوم، وأحس وقتها بالراحة، لكن بعد تقريباً ساعتين من استيقاظي يبدأ هذا الشعور إلى أن يصبح شديدا جداً قبل النوم!
- أنا كنت أستخدم كريم كينا كومب على وجهي لفترة طويلة تقريباً 8 شهور لأني مصاب بحب الشباب لكن لم أكن أعرف إنه خطير وبه مادة الكورتيزون
ومنذ قرأت عنه تركته مباشرة، وبعد تركه بشهر تقريباً بدأ هذا الشعور؛ لذا أتوقع أنني مصاب بداء الوردية بسبب الكورتيزون الموضعي.
أتمنى أن تصفوا لي العلاج المناسب لتخفيف هذه الأعراض، والسيطرة على هذا المرض.
تنويه: أفضل لو تعطوني العلاجات المناسبة بالتفصيل، وأريد أسماء هذه العلاجات التجارية ( بالذات بالنسبة للميرو نيدازول الموضعي لأني لم أجده في صيدليتين في جدة فهم يريدون اسم العلاج التجاري لأني سألتهم عن ميتروجيل قالوا غير موجود) والآن بعض الصيادلة لا يعرف أن يعطيك علاجاً عندما تعطيه اسمه العلمي أو اسم المادة المصنع منها.
تذكير: أنا مبدئيا أعطاني صيدلي العلاج التالي:
- أوجمانين مضاداً حيوياً ( أموكساسلين ) مرة واحدة.
- لوتري ديرم ( Lotridearm ) كريم يدهن مرة في الصباح ومرة في المساء.
- مضاد هيستامين ( مرة واحدة ).
ارتحت عليها قليلاً ( مازال هناك احمرار خفيف وشعور خفيف بالحكة والحرارة لكن أنا لا أثق في هذا العلاج وأريد العلاج الأكيد للوردية ).
أنتظر نصيحتكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علاء حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،، وبعد:
لنبدأ من الأول:
إن كان عندك حب شباب فالمسألة واضحة وتحتاج العناية بالبشرة لأنها دهنية كما يجب أن يكون أي دواء معطى مناسباً لبشرة حب الشباب ويجب بعد انتهاء الأزمة الحالية أن تبدأ علاجاً مناسباً لحب الشباب كما سنشير أدناه.
ثانياً: إن استعمال الكورتيزون له استطبابات وينبغي ألا يستعمل إلا تحت إشراف طبيب وإن ما حدث معك قد يكون أحد الأعراض الجانبية.
وما أستغربه أنك لا زلت تراجع الصيدلي على الرغم مما حدث معك ولم تراجع الطبيب كما أنك قد عدت لاستعمال الكورتيزون على الوجه وهو الـ Lotridearm) ) وهو في نشرته مسجل عليه ألا يستعمل على الوجه لأكثر من خمسة أيام وينبغي أن يستعمل بوصفة طبيب وتحت إشرافه ولاستطبابات خاصة.
إن الكورتيزون الموضعي له آثار كثيرة منها ترقق الجلد ومنه الفزر ومنها حب الشباب الكورتيزوني ومنها زيادة أو نقصان اللون موضع الاستعمال وكذلك زيادة أو ترقق الشعر موضع الاستعمال ومنه ظهور التوسعات الوعائية الدائمة ومنها احمرار الجلد ومنها امتصاصه عبر الجلد والتأثير على الأجهزة الداخلية وهكذا.
يجب إيقاف كل هذه العناصر الكورتيزونية والأدوية تماماً، واستعمال أي مرطب موضعي مؤقتا أو استعمال الهايدروكورتيزون (1 %) كمرحلة مبدئية للإيقاف التدريجي تستمر عدة أيام فقط ثم كل يومين مرة واحدة لمرات قليلة ثم يتم إيقافه تماماً هو وأمثاله، والجدير بالذكر أن الهايدروكورتيزون (1%) هو أضعف كورتيزون موضعي والذي بعد إيقافه التدريجي يمكن استبداله بالمرطبات مثل كريم ريميديرم أو اندريال وذلك لفترة بسيطة إلى أن تعود البشرة إلى طبيعتها ويتبين التشخيص الأصلي أو الأولي، علماً أن المرطبات لا تستعمل على البشرة الدهنية.
بعد إيقاف الكورتيزون بفترة قد تزول الأعراض وقد يبقى بعضها أو تبقى كلها وبناء على ذلك أيضاً يتم توجيه التشخيص أي هل هو فعلاً بسبب الكورتيزون وزال بزواله أم أنه بسبب آخر.
ثالثاً: بشكل عام يمكن استخدام مستحضرات الدوكسي سايكلين (100 مغ) (Vibramycin) مرة واحدة مساء لمدة 20 يوم وغالباً ما سيكون التحسن واضحاً بإذن الله ولا مانع من استمراره لعدة أسابيع أخرى إن تم التحسن.
وأما إن لم يتم فمن الضروري مراجعة طبيب أمراض جلدية لوضع التشخيص بعد الفحص والمعاينة ورؤية المرض عيانا.
إن استعمال الكبسولات المذكورة سيفيد في كل من وردية الوجه سواء أكانت من الكورتيزون أو وردية الوجه الشائعة أو حب الشباب الشائع.
ننصح بتجنب استعمال أي مستحضر على الوجه إلا أن يكون مستطباً وتحت إشراف طبيب؛ لأن هناك مستحضرات تؤدي إلى التهاب الجلد بالتماس وأخرى تؤدي إلى التهاب الجلد الضيائي وأخرى تؤدي إلى التهاب الجلد الدوائي.
لا داعي لاستعمال مستحضرات الميترونيدازول إلى أن يتم توثيق تشخيص الوردية أو وردية الوجه والتي ليس سببها الكورتيزون والمسماة (Rosacea) ويجب أن يتم التشخيص عند الطبيب.
رابعاً: لا مانع من استعمال مضادات الحساسية ومضادات الهيستامين فهي تهدئ الحكة وتريح المستخدم.
وأخيراً: ننصح بمراجعة طبيب أمراض جلدية قبل كل شيء، وذلك للإشراف على هذه الحلقات التي تداخلت في بعضها.
ولمراجعة العد الوردي يمكن الاطلاع على الاستشارة رقم (271975)
وأما لحب الشباب الذي وصفتموه أنه أصل المشكلة فالاستشارات( 18257) و18106 و19595) تعتبر مرجعا مختصرا لحب الشباب و(262027) خاصة للعلاج كما ويُرجى مراجعة الاستشارة رقم (18513) ففيها تفصيل كافٍ عن حب الشباب.
وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً