حالة التشنجات وفقد النظر الناشئين عن الماء في رأس الطفل وكيفية التعامل معها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حالة التشنجات وفقد النظر الناشئين عن الماء في رأس الطفل وكيفية التعامل معها
رقم الإستشارة: 287704

16953 0 449

السؤال

السلام عليكم.

أخي لديه طفلة ولدت صحيحة ومعافاة، ولكنهم اكتشفوا بعد الشهر الرابع أن الطفلة لا ترى، وتأثر العينين بالضوء ضعيف، وتعاني من تشنجات، وبعد الفحوصات المتكررة أخبرونا بأنه يوجد ماء على رأس المريضة، وتعاني من تخلف في النمو، وتم صرف بعض الأدوية لتخفيف التشنجات، وأخبرونا أن هذا المرض ربما يكون وراثياً، فما مدى إمكانية علاجها وتحسين وضعها؟!

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ سالم سالم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن وجود الماء بالرأس يؤدي إلى فقدان النظر في بعض الأحيان، كما أنه يؤدي إلى ضعف في النمو الجسدي والنمو العقلي للطفل، وقد يؤدي أيضاً إلى ضعف في العضلات الطرفية مما يجعل الطفل يكون متأخراً في مراحل النمو المعروفة، كما أن التشنجات قد تكون مصاحبة في بعض الأحيان، ولا شك أنكم قد عرضتموها على مراكز تخصصية في بلدكم، حيث توجد خدمات طبية ومراكز متقدمة ومتميزة بفضل الله.

وأما كون هذه الحالة وراثية فإنها قد تكون وراثية وقد لا تكون وراثية، ونحن نقول دائماً: إن الأمل موجود، فالإنسان يجب أن يعيش على الرجاء والأمل في كل شيء، وفي ذات الوقت يجب أن تكون هناك قناعات، والصبر على مثل هذه الابتلاءات هو أمر مطلوب.

ويمكن علاج وجود الماء في الرأس بما يعرف بـ(عمل شفط)، وهو توصيل أنبوب من المخ إلى الأوعية الدموية الموجودة في البطن، وهذا يؤدي إلى زوال هذا الماء أو التحكم فيه في الرأس، وهذا معروف للأطباء، وأنا على قناعة كاملة أن الإخوة المختصين في بلدكم على دراية تامة به، ولكن قد يكون نوع الماء أو حجمه أو طريقته ليس من النوع الذي يجعل إجراء هذه العملية سهلاً.

فأنصحك بأن يتم فحص الطفلة مع أطباء الأعصاب المختصين لدى الأطفال، وكذلك لدى جراحي المخ والأعصاب، فهم أهل الخبرة والاختصاص في هذا الأمر.

وأما الدواء المضاد للتشنج فيعتبر ضرورياً ومهماً، وهناك قانون وحكمة في الطب تقول: إنه (يجب أن نعالج ما يمكن علاجه)، ولا شك أن التشنجات يمكن علاجها ويمكن التحكم فيها، وهذا يتطلب الالتزام بالدواء وتناول الدواء.

نسأل الله لكم الصبر على هذا الابتلاء وأن يشفي ويعافي هذه الابنة، وإذا أردت أن ترسل التقارير فيمكن أن نطلع عليها ونعرضها على بعض الأخوة المختصين، وإن كنتُ أعتقد أننا لن نضيف الكثير، ولكني أعرف أن بلدكم بها إمكانات طبية هائلة وأطباء مختصون ومقتدرون.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • فلسطين المحتلة ام ملك

    انا بنتي عندها ما في الراس واجرت العمليه بنجاح وهي اليوم في احسن الاحوال ويعود هذا فضل الى الخبير الجراحه الاعصاب في سوروكا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: