أهم أسباب الانزلاق الغضروفي وأفضل الوسائل العلاجية له - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أهم أسباب الانزلاق الغضروفي وأفضل الوسائل العلاجية له
رقم الإستشارة: 294717

4779 0 392

السؤال

السلام عليكم

أمي تبلغ من العمر (58) عاماً، وتعاني من الديسك، حيث تشعر بالألم أسفل الظهر، ويمتد إلى الأقدام، وكذلك تنميل، وأحياناً شعور بالبرودة، وأيضاً شعور بالألم بالورك.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم تركي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فيعتبر الانزلاق الغضروفي أو الديسك من الشكاوى الشائعة، ومن أهم أسبابه:
ضعف طبيعي وراثي في نسيج الغضروف.
الدوران المفاجئ للجزء العلوي من الجسم.
رفع الأحمال الثقيلة أو دفعها بطريقة غير صحية.
الجلوس المتواصل وعدم ممارسة الرياضة مما قد يؤدي إلى الضغط على الجزء الخلفي من الغضروف والذي يؤدي إلى تمزقات وتورم.
ضعف العضلات يزيد من احتمالية الإصابة بالانزلاق الغضروفي)، وعند الكبار في السن يكون السبب هو الخشونة والاحتكاك.
ويحدث الانزلاق الغضروفي أو الديسك عندما يتمزق وينتؤ الرباط الحلقي الأمامي المحيط بالغضروف، مما يؤدي إلى تسرب النسيج الرخو من موضعه، والذي يضغط على جذر أحد الأعصاب مؤدياً إلى الشعور بألم مبرح، وقد يمتد الألم لمناطق الأرداف والسيقان والأقدام كما هو عند الوالدة.
وفي معظم الحالات يمكن التغلب على آلام الانزلاق الغضروفي عن طريق تعاطي مسكنات للألم مصحوبة بالراحة، وفي تلك الفترة يجب على المريض عدم الانحناء أو رفع الأحمال الثقيلة.

وينصح المريض ببدء جلسات العلاج الطبيعي متضمنة تمارين لتقوية عضلات البطن والظهر.

وبعد مرور ستة إلى ثمانية أسابيع من العلاج المحافظ وفي حالة عدم ظهور أي تحسن بعد فترة العلاج وملاحظة المريض لوجود تخدر أو ضعف بعضلة معينة، ويفضل في هذه الحالة عمل فحص مكثف وتشخيص للحالة؛ حيث أن أفضل الحلول العلاجية تكون عن طريق إزالة جزء من نواة الغضروف باستخدام المنظار الجراحي.

والعلاج بالأدوية يكون عن طريق تناول الأدوية المضادة للالتهابات مثل الأيبوبروفين أو الفولتراين، وينصح المريض ببدء جلسات العلاج الطبيعي متضمنة تمارين لعضلات البطن والظهر.

وأما العلاج الجراحي فنلجأ له عندما لا تتحسن الحالة خلال هذه الفترة أو أن يكون هناك علامات ضعف في إحدى العضلات أو عدم التحكم في البراز أو البول
ويكون العلاج الجراحي إما بالاستئصال الجزئي لنواة الغضروف باستخدام الليزرمن خلال المنظار الجراحي، أو استئصال الغضروف المنزلق باستخدام المنظار هي عملية تتم عن طريق إزالة جزء من نواة الغضروف وبالتالي تحرير العصب المختنق، وهذه العملية تتم والمريض في وضع الاستلقاء على جانبه تحت التخدير الموضعي، وفي غرفة عمليات معقمة بحضور طبيب التخدير.

وهذا الإجراء يتم عن طريق إدخال إبرة صغيرة إلى حيث يمتد جزء من نواة الغضروف الغضروفي ثم يتم رؤية الغضروف عن طريق منظار فقرات خاص.

وفي بعض الحالات يتم عمل عملية باستئصال جزء من الفقرة من لخلف لتحرير العصب المضغوط.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً