ينقطع الحول بنقصان النصاب أثناء الحول
رقم الفتوى: 104018

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 21 محرم 1429 هـ - 29-1-2008 م
  • التقييم:
5488 0 298

السؤال

لقد كنت أخرج الزكاة في عاشوراء من كل عام، ولكن هذه السنة اختلف الأمر حيث إنه كان عندي مبلغ من المال في بداية السنة أي قبل حولان الحول وبالغ النصاب، ولكن في نصف السنة قمت بصرف هذا المبلغ في بناء بيت ثم تزوجت، وبعد ذلك لم يبق لي شيء، ثم بعد عدة أشهر من ذلك حصلت على مبلغ آخر من العمل نتيجة زيادة في المرتب، وهذا المبلغ وصل النصاب، فهل الآن أقوم بإخراج الزكاة كالعادة في عاشوراء أم أنتظر حتى يصل المبلغ الحول.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا علاقة لهذا المال الجديد بحول المال الأول الذي لم يبق منه شيء، بل لو كان الأول باقيا فإن حول هذا المال الجديد يكون من بداية ملكه، ولا تجب زكاته عند الحول الأول، بل لا تجب إلا بعد مرور حول من ملكك له ومن اكتمال النصاب، علما أن هذا الحول يكون بالتاريخ الهجري. وبشرط أن لا ينقص النصاب أثناء الحول، فإذا نقص انقطع الحول.

والأصل في ذلك قوله عليه الصلاة والسلام: لا زكاة في مال حتى يحول عليه الحول. رواه ابن ماجه، وصححه الألباني.

ولا يمنع ذلك من جواز تعجيلها قبل الحول، خاصة إذا كان في ذلك مصلحة للفقراء ونحوها... كما هو رأي أكثر أهل العلم.

وراجع الفتوى رقم: 6497،  والفتوى رقم: 23555.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة