الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

درجة الأحاديث الواردة في فضل سورة يس
رقم الفتوى: 108602

  • تاريخ النشر:الأربعاء 23 جمادى الأولى 1429 هـ - 28-5-2008 م
  • التقييم:
57787 0 373

السؤال

أريد من حضرة الشيخ أن يعطيني فوائد وأسرار سورة يس؟ وشكراً جزيلاً.

الإجابــة

خلاصة الفتوى:

وردت أحاديث كثيرة في فضل سورة يس وفوائدها، ولكن المحققين من أهل العلم حكموا عليها بالضعف.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن القرآن الكريم كله خير وفضل وبركة... وقد ورد في فضل سورة يس خاصة أحاديث كثيرة ضعف أهل العلم أكثرها وحكموا على بعضها بالوضع، ومما ورد في فضلها قوله صلى الله عليه وسلم: من قرأ يس في ليلة أصبح مغفوراً له. رواه أبو يعلى. وقوله صلى الله عليه وسلم: من قرأ يس في ليلة ابتغاء وجه الله غفر له. رواه ابن حبان في صحيحه.. وقوله صلى الله عليه وسلم: اقرؤوا على موتاكم يس. رواه أحمد وأبو داود وغيرهما.

قال ابن كثير في التفسير: ولهذا قال بعض العلماء: من خصائص هذه السورة أنها لا تقرأ عند أمر عسير إلا يسره الله تعالى، وكأن قراءتها عند الميت لتنزل الرحمة وليسهل عليه خروج الروح.

 والحاصل أن الأحاديث الواردة في فضل سورة يس لا يصح رفعها إلى النبي صلى الله عليه وسلم، ولكن بعضها موقوفات على الصحابة بأسانيد حسنة، وبعضها منقول من تجارب بعض الصالحين.. وراجع في ذلك الفتوى رقم: 31391، والفتوى رقم: 46549 ، كما يمكنك مراجعة مقدمة تفسير سورة يس في تفسير ابن كثير.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: