الحوار الذي حدث بين النبي وجبريل وملك الموت عند قبض روح النبي صلى الله عليه وسلم
رقم الفتوى: 110878

  • تاريخ النشر:الخميس 28 رجب 1429 هـ - 31-7-2008 م
  • التقييم:
46677 0 655

السؤال

أقرا أحيانا عن وفاة النبي صلى الله عليه وسلم وعن الحوار الذي حدث بين النبي صلى الله عليه وسلم وجبريل وملك الموت, عند قبض روح النبي صلى الله عليه وسلم ، وسؤالي هنا: كيف علم الصحابة بهذا الحوار وكيف وصل إلينا ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فاعلم أخي الكريم أنه ينبغي للمسلم أن يعتمد على الأحاديث الصحيحة وأن يتجنب الأحاديث الموضوعة والضعيفة، وهذا الحديث الذي أشرت إليه - أخي الفاضل- وحكم هذا الحوار الذي دار بين النبي صلى الله عليه وسلم وجبريل، ثم مجيء ملك الموت واستئذانه على النبي صلى الله عليه وسلم في قبض روحه، ثم سماعهم صوتا من ناحية البيت يعزيهم بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم، وقول علي رضي الله عنه إنه الخضر. ضعيف جدا، فقط رواه الطبراني في المعجم الكبير وفي إسناده عبد الله ابن ميمون القداح، قال فيه ابن حجر: منكر الحديث متروك.

ورواه الحاكم وفي إسناده: أبو الوليد المخزومي، قال ابنعدي: كان يضع الحديث على الثقات، وقال ابن حبان: لا يجوز الاحتجاج به بحال.

 فإذا تبين لك أخي السائل أن،هذا الحديث لا يصح، فأنت لست في حاجة إلى معرفة كيف علم الصحابة بذلك وكيف وصل إلينا، ولمزيد الفائدة تراجع الفتوى رقم: 20875، والفتوى رقم: 34677.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة