الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سبب ذهاب النبي صلى الله عليه وسلم للطائف
رقم الفتوى: 120632

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 26 ربيع الآخر 1430 هـ - 21-4-2009 م
  • التقييم:
27649 0 545

السؤال

لما ذهب الرسول صلى الله عليه وسلم إلى الطائف للدعوة، وبعد رجوعه كان مهموما فلم يستفق إلا في قرن الثعالب فكم من الكيلومترات بين الطائف وقرن الثعالب.
بارك الله لكم في عمركم، وآجركم على هذا العمل.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن خروج النبي صلى الله عليه وسلم إلى الطائف كان لدعوة أهلها، ولإيجاد منفذ لدعوة الإسلام بعد ما حاصرها كفار قريش في مكة وشددوا الأذى على رسول الله  صلى الله عليه وسلم وصحابته، وخاصة بعد وفاة زوجته أم المؤمنين خديجة بنت خوليد رضي الله عنها، وعمه أبي طالب الذي كان يحميه ويدافع عنه.

انظر الفتوي رقم: 95356.

وأما قرن الثعالب: فهو الذي يقال له أيضا قرن المنازل جبل معروف بين مكة والطائف وهو أقرب إلى الطائف وبه الآن قرية يحرم منها أهل نجد ومن في جهتهم.

جاء في معجم البلدان لياقوت الحموى:  قال القاضي عياض قرن المنازل وهو قرن الثعالب بسكون الراء ميقات أهل نجد تلقاء مكة على يوم وليلة، بينه وبين مكة إحدى وخمسون ميلا، وبينه وبين الطائف ستة وثلاثون ميلا.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: