متى يترخص المسافر برخص السفر
رقم الفتوى: 141561

  • تاريخ النشر:الأربعاء 20 ذو القعدة 1431 هـ - 27-10-2010 م
  • التقييم:
6971 0 306

السؤال

أعمل في شركة في بلدي تبعد عن مدينة عملي: 150كم، فهل يجوز لي القصر والجمع في الصلاة ـ سواء تأخيرا، أو تقديما ـ أثناء العمل؟ حيث إنني لست مقيما في المدينة التي أعمل فيها، واستأجرت بيتا في مدينة في الوسط بين مدينتي ومكان عملي تبعد عن مكان عملي 90 كم، فهل يجوز لي أن أقصر وأجمع ـ جمع تأخير أو تقديم في الصلاة ـ أثناء العمل أيضاً؟ كما أريد أن أقول إن عقد عملي لـمدة: 25 سنة.
فأرجو التكرم بالرد.

الإجابــة

 

 

 

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمسافة القصر هي: ثلاثة وثمانون كيلو متراً تقريباً من آخر البنيان في البلد الذي سافر منه إلى أول البنيان في البلد الذي سافر إليه ـ أما المسافة داخل البنيان فغير معتبرة، ومن سافر هذه المسافة فله الترخص برخص السفر ـ ومنها قصر الصلوات الرباعية وجمع كل مشتركتي وقت ـ وإن نوى إقامة أربعة أيام لم يكن له الترخص بتلك الرخص.

وعليه، فإن كان مكان عملك يبعد عن مسكنك 90 كيلو متراً ـ كما ذكرت ـ وبالكيفية التي بينا في اعتبارها ولا تنوي إقامة تقطع حكم السفر في مكان عملك فيجوز لك جمع الظهر مع العصر والمغرب مع العشاء مع قصر الرباعية ـ سواء كان جمع تقديم أو تأخير ـ وراجع المزيد في الفتويين رقم: 49093، ورقم: 69833.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة