منهج الشيخ الشنقيطي في تفسيره
رقم الفتوى: 142773

  • تاريخ النشر:الخميس 5 ذو الحجة 1431 هـ - 11-11-2010 م
  • التقييم:
9957 0 399

السؤال

جزاكم الله خيراً وأثابكم أجراً ووفقكم الله تعالى لما فيه الخير والصلاح وتقبل صالح أعمالكم بارك الله فيكم، عند بحثي في كتاب أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن للشنقيطي عن آية في سورة البقرة وهي كالتالي: بديع السماوات والأرض وإذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون (117)، فإني لم أجد لها تفسيرا في هذا الكتاب.. فبارك الله فيكم ما السبب.. هل هو لم يقم بتفسير هذه الآية... أم سبحان الله حدث خلل ومسح تفسير هذه الآية أو سبحان الله تم نسيانها... وهذا هو رابط الكتاب في موقعكم حفظكم الله ووفقكم لما فيه الخير والصلاح، آمين والله ولينا في الدنيا والآخرة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الشيخ رحمه الله لم يفسر جميع الآيات القرآنية، وإنما كان ينتقي الآيات التي تفسرها آيات أو آية أخرى في موضع آخر، وهذا هو المفهوم من عنوانه أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة