الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم المشاركة في أضحية الغنم
رقم الفتوى: 167515

  • تاريخ النشر:السبت 23 ذو الحجة 1432 هـ - 19-11-2011 م
  • التقييم:
67096 0 419

السؤال

هل يجوز المشاركة في أضحية الغنم مع صديق عزيز لي جدا. علما بأننا لا نعيش في بيت مشترك. وأن دخلنا المادي أيضا مستقل. نحن مضطرون للمشاركة بسبب الغلاء الفاحش في الأسعار. أفيدوني بالإجابة جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن المشاركة في الأضحية بالثمن لا تصح لمثلكما إذا كانت من الغنم، ولكن يجوز لكما أن تشتركا مع غيركما بسبع أو أكثر لكل واحد منكما إذا كانت من الإبل أو البقر.
وانظر الفتويين التالية أرقامهما: 80049 ،57159 وما أحيل عليه فيهما.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: