التشهد الكامل في الصلاة
رقم الفتوى: 171363

  • تاريخ النشر:الخميس 18 صفر 1433 هـ - 12-1-2012 م
  • التقييم:
75247 0 358

السؤال

شيوخنا الأفاضل
أود معرفة أين ينتهي نصف التشهد، هل ينتهي عند قولنا ( وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله ) ؟ أم ينتهي عند قولنا
( اللهم صل على محمد وعلى آل محمد )
أرجو الإفادة، وأرجو أن يكون سؤالي واضحًا.
جزاكم الله خيرًا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن التشهد كاملا ينتهي عند قول المصلي : أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله, وله عدة صيغ ثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم منها:
ما أخرجه البخاري ومسلم وابن أبي شيبة عن ابن مسعود رضي الله عنه قال: علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم التشهد، وكفي بين كفيه، كما يعلمني السورة من القرآن: التحيات لله والصلوات والطيبات، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته، السلام علينا، وعلى عباد الله الصالحين - فإنه إذا قال ذلك أصاب كل عبد صالح في السماء والأرض - أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله.

وأما الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم فهي ليست من التشهد، وإن كانت ركنا في جلسة التشهد الأخير في الصلاة كما رجحنا ذلك في الفتوى رقم : 38298 , واختلف في مشروعيتها في جلسة التشهد الأول كما بيناه في الفتوى رقم :71153.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة