ما تجتنبه المعتدة عن وفاة وما لا تجتنبه
رقم الفتوى: 178185

  • تاريخ النشر:الإثنين 2 جمادى الآخر 1433 هـ - 23-4-2012 م
  • التقييم:
76942 0 446

السؤال

أسئلة عن كيفية القيام بعدة زوجي المتوفى ـ رحمه الله ـ لدي كثير من الأسئلة عن كيفية قضاء عدة زوجي رحمة الله عليه بما يرضي الله فقد أكثر النساء من الفتاوي التي أربكتني، أولا أريد أن أعرف بالتحديد متى تنتهي عدتي علما بأن زوجي توفي يوم 20 مارس 2012 الموافق ل 28 ربيع الآخر، ومدة عدتي 4 أشهر و عشرا؟ وأسأل عن استخدام الصابون المعطر في غسل اليدين والاستحمام به وإن لم يكن جائزا فما نوع الصابون الجائز؟ وماذا عن مزيل العرق وكريم الوجه وحليب تنظيف الوجه؟ وهل يجوز استخدامها وخصوصا أن الموجودة عندي مثل كريم نيفيا أحس أنها معطرة؟ وعموما أنا لم أستخدمها إلى الآن خوفا من إفساد عدتي، أريد أن أستفسر أيضا عن زيوت الشعر لعلاج التساقط, وهل يجوز إزالة الشعر الزائد في جسمي خلال مدة العدة؟ وهل مشاهدة القنوات الفضائية جائزة؟ وهل هناك مانع من مشاهدة بعض البرامج والأفلام؟ وآخر سؤال: هل بإمكاني الذهاب للدكتور لعلاج أسناني مع أنها لا تؤلمني؟ أم أنتظر لنهاية العدة للقيام بالعلاج؟ أفيدوني جزاكم الله الجنة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فاعلمي أولا أن حساب العدة يكون بالأشهر القمرية لا الشمسية، وجمهور الفقهاء على أن العدة تحتسب من الساعة التي مات فيها الزوج إلى مثلها، وراجعي الفتوى رقم: 39394

وكما تعلمين، فإن الشهر العربي قد يكون ثلاثين يوما أو تسعة وعشرين يوما، وكيفية حسابها أن تبدأ من الساعة التي توفي فيها الزوج من الثامن والعشرين من ربيع الآخر، فإذا كملت عدة أربعة أشهر بالأهلة كاملة أو ناقصة وهي جمادى الأولى وجمادى الآخرة ورجب، وشعبان أكملت بعدها سبعة أيام من رمضان إن كان ربيع الآخر ثلاثين أو ثمانية إن كان تسعة وعشرين يوما وبذلك تكونين قد أكملت أربعة أشهر وعشرة أيام، هذا مع العلم بأن المرأة إذا كانت حاملا تنتهي عدتها بوضع الحمل لقوله تعالى: وَأُولَاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ {الطلاق:4}.

وسبق لنا بيان بعض أحكام الإحداد وما يجب أن تجتنبه المعتدة من وفاة من زينة وطيب ونحوه وذلك بالفتوى رقم: 5554.

ومنه تعلمين أنه لا يجوز لك استخادم الصابون المعطر في الاستحمام أو غسل الأيدي، أو ما كان معطرا من الكريمات ونحوها، وكذلك كريم تنظيف الوجه إذا كان معطرا أو كان المقصود منه الزينة والحسن، وأما استعمال الدهن في فترة الإحداد فقد رخص فيه بعض الفقهاء بشرط أن لا يكون مطيبا، وراجعي الفتوى رقم: 123957.

وسبق أن بينا أنه ليس من الإحداد أن تترك الحادة ما يشرع حلقه على سبيل النظافة، كإزالة شعر العانة والإبطين كما نص على ذلك الفقهاء، فراجعي الفتوى رقم: 175487.

وأما غير ذلك مما يكون إزالته للزينة فلا تجوز إزالته، وهنالك ما يحرم إزالته للحادة وغيرها وهو شعر الحاجب، لأن هذا من النمص المحرم، وأما بالنسبة لمشاهدة بعض البرامج في التلفاز أو غيره فلا حرج على المعتدة في ذلك إذا كانت هذه البرامج والأفلام لا تشتمل على مخالفات شرعية، وانظري الفتوى رقم: 36493.

وخروج المعتدة عن وفاة لحاجتها نهارا لا حرج فيه بشرط أن ترجع لتبيت في بيتها، فيجوز الخروج لمقابلة طبيب الأسنان، ولا بد من التنبيه هنا إلى أنه لا يجوز للمرأة التداوي عند طبيب مع وجود طبيبة ولو كافرة، وراجعي الفتوى رقم: 8107.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة