رؤية قبر النبي صلى الله عليه وسلم في المنام ليست رؤية له
رقم الفتوى: 183293

  • تاريخ النشر:الخميس 23 شعبان 1433 هـ - 12-7-2012 م
  • التقييم:
28619 0 267

السؤال

أريد أن أعرف هل هذه الرؤيا التي رأيتها تندرج تحت معنى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: من رآني في المنام فقد رآني. إلى آخره. لقد رأيتني واقفا عند الروضة الشريفة ليس بيني وبينها جدار ولا شباك، وسلمت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا واقف على قبره الشريف، ثم تحولت نحو أبي بكر وسلمت عليه وأشك هل سلمت على عمر أم لا؟ أجيبوا يرحمكم الله هل هي رؤيا صحيحة أم لا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن السائل لم يذكر لنا هل رأى شخصا أو رأى القبر فقط، والرؤية للنبي صلى الله عليه وسلم إنما تكون حقا إذا كنت رأيت شخصا على الصفة المماثلة لصفته صلى الله عليه وسلم التي كان عليها في الدنيا. وأما مجرد رؤية القبر فليست رؤية له صلى الله عليه وسلم.

 ولمعرفة صفاته الجسدية راجع الفتوى رقم: 51979، والفتوى رقم: 36526.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة