حكم من أتى من مطار القاهرة إلى الطائف وأحرم من ميقات وادي محرم بطريق الهدى
رقم الفتوى: 188663

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 1 ذو الحجة 1433 هـ - 16-10-2012 م
  • التقييم:
18692 0 297

السؤال

لي صديق أتى من مصر من مطار القاهرة إلى مطار الطائف غير محرم وهو ينوي الحج والعمرة، ثم لبس الإحرام من الطائف وأحرم من ميقات وادي محرم بطريق الهدى، فهل هذا صحيح؟ وإلا فما الواجب عندئذ، وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فإن كان صاحبك قد مر قبل وصوله إلى الطائف بميقات آخر فقد كان يجب عليه أن يحرم عند محاذاته، فإن لم يفعل فكان يجب عليه أن يرجع إلى هذا الميقات فيحرم منه، فإذ لم يفعل فالواجب عليه دم يذبح في مكة ويوزع على فقراء الحرم لتركه واجبا من واجبات العمرة وهو الإحرام من الميقات، وانظر الفتويين رقم: 166129، ورقم: 180941.

وأما إن كان صاحبك لم يمر بميقات قبل وصوله إلى الطائف فما فعله من الإحرام من المكان المذكور صحيح، فإنه الطريق الأعلى لقرن المنازل، قال الشيخ سعيد بن وهف القحطاني: قرن المنازل: ويُسمَّى السيل الكبير، ومسافته من بطن الوادي إلى مكة المكرمة 78 كيلو، ويُحرم منه أهل نجد، وحُجّاج الشرق كله ـ من أهل الخليج، والعراق، وإيران، ومن مرَّ عليه من غيرهم ـ ووادي محرم الواقع في طريق الهَدَى غرب الطائف يبعد عن مكة 75 كيلو، ويحرم منه حجاج أهل الطائف، ومن مرَّ على طريقهم من غيرهم، وليس ميقاتاً مستقلاً، وإنما هو الطريق الأعلى لقرن المنازل. انتهى.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة