الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رتبة وصايا النبي لعلي بن أبي طالب
رقم الفتوى: 189085

  • تاريخ النشر:الأحد 6 ذو الحجة 1433 هـ - 21-10-2012 م
  • التقييم:
512216 0 1152

السؤال

وصلتني هذه الرسالة: من وصايا النبي صلى الله عليه وآله وسلم: لا تجلس بين النيام ولا تنام بين الجالسين، ولا تضع يدك على خدك ولا تشبك أصابعك، ولا تنهش الخبز مثل اللحم، ولا تأكل الطين، ولا تنظر إلى المرآة ليلا، ولا تلبس القميص مقلوبا، ولا تنفخ في الطعام الحار ولا في قدح الماء، ولا تنظر إلى ما يخرج منك، ولا تتثاءب إلا ويدك على فمك، ولا تشم طعامك، ولا تكبر لقمتك، ولا تأكل في الظلمة، من صلى علي بعد غسل القدمين عند الوضوء عشر مرات فرج الله همه وغمه واستجاب دعوته لغفران الذنوب: دعاء يونس: لا إله إلاأنت سبحانك إني كنت من الظالمين ـ فهل ما ذكر فيها صحيح ووارد عن الرسول صلى الله عليه وسلم؟ وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فقد قرر العلماء أن هذه الوصايا النبوية لعليّ ـ رضي الله عنه ـ باطلة ومكذوبة جملة, وأنها لم تخرج من مشكاة النبوة, ومن تأمل سياقها وأسلوبها علم ضعفها وركاكتها مما يُنزّه عنه مقام سيد الفصحاء صلى الله عليه وسلم، وللإمام الشوكاني ـ رحمه الله ـ بحث في النسخ الموضوعة: وهي النسخ التي يروي أصحابها جملة من الأحاديث التي ينسبونها إلى النبي صلى الله عليه وسلم ويكون عامتها موضوعا باطلا في أواخر كتاب الفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة له ص:423 ـ جاء فيه ما نصه:.. ومنها: وصايا عليّ ـ رضي الله عنه ـ قال في الخلاصة: كلها موضوعة سوى الحديث الأول وهو: أنت مني بمنزلة هارون من موسى، قال الصغاني: ومنها وصايا عليّ كلها التي أولها: يا علي لفلان ثلاث علامات, وفي آخرها: النهي عن المجامعة في أوقات مخصوصة, كلها موضوعة، قال في اللآلئ ـ يعني السيوطي: وكذا وصايا عليّ موضوعة, واتهم بها حماد بن عمرو, وكذا وصاياه التي وضعها عبد الله بن زياد. انتهى.

وأما حديث: أنت مني بمنزلة... فهو في الصحيحين وغيرهما، كما قال الشوكاني في موضع آخر: ولعل واضع هذا الحديث الباطل جعله مطيته لترويج كذبه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: