الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تعريف الودي والمذي والمني وما يلزم من خروجهم
رقم الفتوى: 19559

  • تاريخ النشر:الإثنين 6 شوال 1421 هـ - 1-1-2001 م
  • التقييم:
81479 0 459

السؤال

أنا شاب أعاني قبل التبول أو بعده من خروج بعض القطرات من المني فهل هذا يوجب الغسل ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالودي هو ماء أبيض خاثر يخرج بعد البول غالباً وربما خرج قبله، ولا علاقة له بالشهوة، ولا يلزم منه إلا ما يلزم من البول.
وهناك المذي: وهو ماء رقيق لزج يخرج عند الشهوة الصغرى، فهذا يجب منه غسل الذكر كله والوضوء.
والخلاصة أن المني الذي يجب منه الغسل: هو الماء الدافق بقوة عند اللذة الكبرى.
أما المذي: فهو يخرج عند اللذة الصغرى فيجب منه غسل الذكر والوضوء.
وأما الودي: الذي سبق بيانه فلا يجب منه إلا ما يجب من البول من الطهارة والوضوء.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: