الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاقة الرموز والأرقام بالسحر...وطريق إبطاله
رقم الفتوى: 21102

  • تاريخ النشر:الأربعاء 6 جمادى الآخر 1423 هـ - 14-8-2002 م
  • التقييم:
35218 0 345

السؤال

أعطاني أحد الأشخاص قلادة فضيه لها نقش غريب!! شكلها مربع و مقسمه إلى عدت مربعات صغيره وفي كل مربع نقش مثل : × و o و 4 و نجمة و أشكال أخرى … !! . عندما سألت الشخص لما هذا ؟ قال إنها للوقاية من الشياطين !! أحضرها من "مطوع " …!! ولكني في ريبة وأريد أن أتأكد إن كان هذا سحرا أو لا ؟ وإن كان سحرا فكيف يمكن إبطاله والتخلص منه ؟ وشِكرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن السحرة والمنجمين يستخدمون الرموز والأرقام والأشكال الهندسية ونحوها في سحرهم وتنجيمهم، ويزعمون أن هذه الأشكال فلكية يستدلون بها على الحوادث الأرضية، ويقومون بالمزج بين القوى الفلكية والقوابل الأرضية -حسب زعمهم- وهذا كله سحر وشعوذة يحرم فعله وتعليقه والاستعانة به.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية : فإذا كان الخط ونحوه الذي هو من فروع النجامة من الجبت، فكيف بالنجامة؟! وذلك أنهم يولِّدون الأشكال في الأرض؛ لأن ذلك متولد من أشكال الفلك .
وروى أحمد وأبو داود وابن ماجه وغيرهم بإسناد صحيح عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من اقتبس علماً من النجوم اقتبس شعبة من السحر زاد ما زاد.
فقد صرح رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن علم النجوم من السحر، وقد قال الله تعالى:وَلا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى .[طـه:69] .
وهكذا الواقع.. فإن الاستقراء يدل على أن أهل النجوم لا يفلحون، لا في الدنيا ولا في الآخرة.

واستخدام الرموز والأشكال أيضاً يكون من السحرة غير المنجمين، حيث إن لهذه الأشكال والأرقام مصطلحات شيطانية خاصة بهم، فعليك عدم استخدام هذه القلادة .
وأما عن كيفية التخلص منها، فإنك تقرأ وتنفث عليها آيات إبطال السحر، كآية الكرسي، والمعوذتين، وتقوم بإزالة هذه النقوش من القلادة بمبرد، ثم تقوم بدفن هذه القلادة، ودفن المبرود منها في مكان آخر، أو ذره في بحر أو نهر أو ماءٍ جارٍ.
ويفضل لك أن تعرض هذا على ذوي الاختصاص والمتمرسين في إبطال السحر من أهل الخير والصلاح، حتى لا يتلف بطريقة تؤذي المسحور أو لا تبطل السحر.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: