الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حولان الحول على النصاب يوجب الزكاة
رقم الفتوى: 24381

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ - 29-10-2002 م
  • التقييم:
1977 0 194

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهلقد كنت أعمل واستطعت أن أوفر مبلغا بسيطا ثلاثة آلاف دينار أخبأه للطوارئ ولا أزيد عليه مبلغا آخر لأنني لم أعد أعمل فهل يجب أن أستخرج زكاة على المبلغ؟ مع العلم أن المبلغ ثابت ولن يزيد بل ينقص لأنه للحاجة. ولكم جزيل الشكر والعرفان.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإنه تجب عليك زكاة هذا المبلغ كل ما حال عليه الحول وهو بالغ نصاباً، والنصاب هو ما يساوي خمسة وثمانين غراماً من الذهب.
ولمزيد الفائدة راجع الفتوى رقم: 12422، وكذلك الفتاوى المربوطة بها.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: