الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم من صلى قصرا بعد وصوله بلده
رقم الفتوى: 25020

  • تاريخ النشر:الأحد 6 محرم 1424 هـ - 9-3-2003 م
  • التقييم:
10955 0 313

السؤال

كنت مسافراً إلى المنطقة الشرقية بالطائرة، وكان وقت صلاة المغرب.. عند وصولي كان المصلون قد أنهوا صلاة العشاء فصليت المغرب كاملة ثم قصرت العشاء علماً أني من سكان المنطقة فهل صلاتي صحيحة أفتوني مأجورين؟ سؤالي الآخر في أحد الأيام نسيت صلاة المغرب ولم أتذكرها إلا عند صلاة العشاء فصليت مع الإمام ثلاث ركعات ثم جلست حتى أكمل الإمام صلاته ثم سلمت معه، فهل صلاتي صحيحة أم لا؟ وجزاكم الله ألف خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن رخص السفر من قصر الصلاة وجواز الفطر في رمضان وغير ذلك تنتهي بوصول المسافر إلى بلده الذي يسكن، وعليه فمن وصل إلى بلده قبل خروج وقت الصلاة ثم صلاها قصراً فإنها لا تجزئه لأنه صار مقيماً وزال عنه اسم السفر وحكمه، لذا فإن صلاة العشاء التي صليتها قصراً بعد وصولك إلى المنطقة التي تسكنها غير صحيحة، وتجب عليك إعادتها أربع ركعات.
أما فيما يتعلق بصلاتك للمغرب خلف إمام يصلي العشاء والكيفية التي اتبعتها في ذلك فإن صلاتك صحيحة على رأي من لا يرى باختلاف نية الإمام والمأموم بأساً وهو الراجح.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: