الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم من نوى أن يضحي ولم يتيسر له
رقم الفتوى: 329911

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 رمضان 1437 هـ - 8-6-2016 م
  • التقييم:
23503 0 164

السؤال

نويت أن أضحي العام الماضي، ولم أُوفق، حيث كانت الأماكن التي تقوم بذبح الضحية نيابة عن الأشخاص، قد أنهت ما عندها.
فهل علي شيء؟
وشكراً لكم.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإن مجرد نيتك الأضحية، لا يلزمك منها شيء، ولا حرج عليك فيها، ولا إثم؛ لأن الأضحية سنة، وليست بواجبة، كما هو مذهب الجمهور؛ فلا تجب إلا بالنذر، أو بالتعيين، أو بوصية الميت من ثلث ماله.

وانظر الفتوى رقم: 6216، والفتوى رقم: 13944.
لكن تعمد تركها مكروه لمن تيسر له القيام بها، وانظر الفتوى رقم: 43764.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: